Advertisement

الشاطبية سؤال وجواب

1
2
بسم الله الرحمن الرح مٌ
مقدمة:
الحمد لله رب العالم نٌ، والصلبة والسلبم الأتمان الأكملبن على
معلم الناس الخ رٌ س دٌنا محمد وآله وصحبه ومن تبعهم بإحسان
إلى وٌم الد نٌ .
وبعد:
فهذه أسبلة على متن الشاطب ةٌ كنت قد أعددتها ف بدا ةٌ طلب
وتعلم الشاطب ةٌ دراسة من لنفس وأخوان المبتدب نٌ ف هذا
العلم ، وأسؤل الله أن نٌفع بها كل من طٌلع عل هٌا مبتدئ أو
منته ف هذا العلم الشر ؾٌ.
اللهم ارزقنا فهم النب نٌٌ ،وعمل المخلص نٌ، وعلم الناصح نٌ،
اللهم آم نٌ
وكتبه.
أبوالزهراء: سم رٌ بن عبدالرح مٌ عل بس وٌن .ً
1430 / 2009
3
1- ما هى الشاطب ةٌ ؟
ج الشاطب ةٌ منظومة شعر ةٌ.
.......................................
2- فى أى العلوم تتخصص الشاطب ةٌ ؟
ج تتخصص فى علم القراءات )القراءات السبع ( .
.......................................
3- ولم عرفت بذلك ؟
ج عُرِفت بذلك نسبة إلى مإلفها .
..........................................
4 ومن هو مإلفها ؟
ج هو الإمام ول الله الشاطبى رحمه الله وؼفر له.
..........................................
5- وما اسمه الحق قٌى؟
ج هو الإمام أبو القاسم بن ف رٌة بن خلؾ بن أحمد الشاطبى
الأندلسى الرع نٌى
.............................................
6- ولم اشتهر بالشاطبى ؟
نسبة إلى بلدة شاطبة بالأندلس ح ثٌ وُلِد
...............................................
4
7- وهل هناك ترجمة مبسوطة له؟
ج نعم له تراجم كث رٌة جدا موسعة ومنفردة له ف كتب خاصة ،
وأ ضٌا مرفقة ف شروح المنظومة الشاطب ةٌ ومنها على سب لٌ
الاختصار:
هو القاسم بن فِ رٌُّه - بكسر الفاء، بعدها اٌء مثناة تحت ةٌ ساكنة،
ثم راء مشددة مضمومة، بعدها هاء؛ ومعناه بلؽة عجم الأندلس:
الحد دٌ - ابن خلؾ بن أحمد أبو القاسم، وأبو محمد الشاطب الرع نٌ ،ً الضر رٌ، ول الله الإمام العلبَّمة، أحد الأعلبم الكبار
المشتهر نٌ ف الأقطار.
ولد ف آخر سنة / 538 / هجر ةٌ، بشاطبة، من الأندلس، وقرأ
ببلده القراءات، وأتقنها على أب عبد الله محمد بن أب العاص
النفزي.
توف الإمام الشاطب - رحمه الله تعالى - وٌم الأحد، بعد صلبة
العصر، وهو ال وٌم الثامن والعشرون من جمادى الآخرة، سنة:
/ 590 ه/، ودفن وٌم الإثن نٌ بمقبرة القاض الفاضل عبد الرح مٌ
الب سٌان ،ً بالقرافة الصؽرى، بالقرب من سفح الجبل المقطم
بمصر، وقبره مشهور معروؾ؛ رحمه الله تعالى.
) ومن أراد التوسع فل رٌاجع التراجم المفردة له لمعرفة ش وٌخه
وكراماته الكث رٌة رحمه الله(.
...... ..................................................
8 -وما اسم المنظومة الحق قٌى؟
حرز الأمانى ووجه التهانى
...................................
9 وهل هذه المنظومة مسبوقة بمإلؾ فى تخصصها؟
ج نعم هى مختصر لكتاب الت سٌ رٌ لأبى عمرو الدانى فى
القراءات السبع
5
...............................................
10 كم عدد أب اٌت الشاطب ةٌ؟
ج ثلبثة وسبعون ومابة وألؾ ب تٌ ) 1173 .)
.................................................
11 -كم عدد القراءات التى تحتو هٌا؟
ج سبع قراءات .
...........................................
12 كم عدد القراء بها والرواة والطرق؟
ج عدد القراء هم بدور سبعة) سبع قراء(.
لكل قارئ راو اٌن وبذلك تحتوى على أربعة عشر راو اٌ
وعن كل راوِ طر قٌ) أى تحتوى على أربعة عشر طر قٌا أ ضٌا (
..................................................
13 ما أسماء القراء التى احتوتهم المنظومة ؟
ج ) نافع ابن كث رٌ أبو عمرو ابن عامر عاصم حمزة
الكسابى (
..................................................
14 ما أسماء الرواة عنهم ؟
ج على نفس الترت بٌ السابق هم :
])قالون ، ورش ( ) البزى ، قنبل ( ) الدورى ، السوسى ( )
هشام ، ابن ذكوان (
) شعبة ، حفص ( ) خلؾ ، خلبد ( ) أبو الحارث ، الدورى( [
..................................................
15 ما أسماء الطرق لهم ؟
على الترت بٌ السابق هم:
]) أبو نش طٌ ، الأزرق ( ) أبورب عٌة بن اسحاق ، ابن مجاهد( )
أبو الزعراء ،أبوعمران بن جر رٌ (
6
) الحلوانى ، الأخفش ( ) أبو الزكر اٌ الصلحى ، عب دٌ بن
الصباح ( ) أحمد بن بو اٌن، بن شاذان (
) أبوعبدالله البؽدادى ، أبو الفضل النص بٌى (
..............................................
الجزء الثانى :المقدمة والرموز والمنهج
_____________________________________
___
بسم الله الرحمن الرح مٌ
الجزء الثانى :
16 - هل الشاطب ةٌ عبارة عن وحدة واحدة ؟
ج الشاطب ةٌ تنقسم إلى أقسام ) مقدمة أصول القراءات فرش
الحروؾ باب التكب رٌ مخارج الحروؾ وصفاتها الخاتمة (
..................................................
17 كم عدد أب اٌت المقدمة ؟
ج المقدمة تتكون من أربع وتسعون ب تٌا
..... ..................................................
18 - ما محتو اٌت هذه المقدمة؟
ج المقدمة بُدِأت بالبسملة والصلبة على النبى وذكر شرؾ
القرءان وأهله ) 24 ب تٌا ( ،والقراء السبعة ورموزهم ومنهج
الشاطب ةٌ ف الكتاب ) 43 ب تٌا (وخاتمة تحث على تقوى الله
واللجوء إل هٌ ) 27 ب تٌا (.
..................................................
19 - ما هى الرموز المستخدمة فى الشاطب ةٌ ؟ ولمن؟
ج الرموز هى حروؾ ) أبج دهز حطى كلم نصع فضق رست
ثخذ ظؽش ( وتستخدم دلالة على القراء والرواة.
.... ..................................................
7
20 - هل كل حرؾ دٌل على قارئ ؟
ج هناك حروؾ تدل على القارئ وراو هٌٌ ) رموز حروؾ فرد ةٌ
(،وحروؾ تدل على جماعة من القراء )رموز اجتماع حرف ةٌ(،
وهناك رموز كلم ةٌ لجماعة من القراء أ ضٌا.
.................................................
21 - ممكن مثال على الحروؾ الفرد ةٌ ل تٌضح الب اٌن؟
ج مثال على رموز الحروؾ الفرد ةٌ أبج تدل على أول قارئ
وراو هٌٌ على الترت بٌ السابق فى الجزء الأول وهم ) نافع)أ(
قالون )ب( ورش )ج( [ وهكذا.
..........................................
22 وما هى الحروؾ الفرد ةٌ التى تدل على جمع من القراء؟
ج الحروؾ هى ] ث ، خ ، ذ ، ظ ، غ ، ش [
........ ..................................................
22 - وعلى من تدل هذه من القراء ؟
ج هى على الترت بٌ ل ] ) الكوف وٌن الستة بعد نافع الكوف وٌن
وابن عامر الكوف وٌن وابن كث رٌ الكوف وٌن وأبو عمرو حمزة
والكسابى ( [
..................................................
23 من هم الكوف وٌن من القراء؟
ج هم عاصم وحمزة والكسابى
..........................................
24 ما هى رموز الإجتماع الكلم ةٌ؟
ج هى : صحبة ل ) حمزة والكسابى وشعبة ( ، صحاب ل )
حمزة والكسابى وحفص( ، عم ل )نافع وابن عامر ( ، سما ل )
نافع وابن كث رٌ وأبوعمرو( ،حق ل )ابن كث رٌ وأبوعمرو(، نفر ل8
)ابن كث رٌ وأبوعمرو وابن عامر( ، حرمى ل ) نافع وابن كث رٌ ( ،
حصن ل ) نافع والكوف وٌن (
.. ..................................................
25 – ألاحظ أن حرؾ الواو لم سٌتخدم فى الرموز ؟
ج نعم لم سٌتخدم ولكنه عٌتبر محور الرموز فى الشاطب ةٌ إذ
سٌتخدم فى الفصل ب نٌ القراءة والتى تل هٌا .
. ..................................................
26 ما هو منهج الإمام الشاطبى فى استخدام هذه الرموز مع
الكلمة القرءان ةٌ؟
ج - أ ذكر الحرؾ القرآن أولا بوجه من الأوجه الت ذكر بها
ف أحد القراءات ثم تٌبعه بذكر القراء الذ نٌ قرإوا هذا الوجه
برموزهم الحرف ةٌ واضعا هذه الرموز ف أوابل كلمات متضمنة
معان جل لٌة.
ب فإذا انقضت هذه الرموز جاء بحرؾ الواو كفاصل ب نٌ الكلمة
القرآن ةٌ الأولى و الكلمة الت تل هٌا و هكذا.
..................................................
27 ممكن مثال على ذلك ل تٌضح الأمر؟
مثال قول الناظم:
وَ قٌُْبَل الأُولى أَنَّثُوا دُونَ حَاجِزٍ وَعُدْنَا جَمِ عٌاً دُونَ مَا أَلِؾَ حَلبَ
أى كلمة قٌبل فى البقرة فى الموضع الأول قٌرأها بالتاء المرموز
لهم بالدال وهو ابن كث رٌ ن والمرموز له بالحاء وهو أبو عمرو ،
ثم أتى بحرؾ الواو فاصل وقال وعدنا جم عٌا فى القرءان قٌرأها
المرموز له الحاء وهو أبو عمرو قٌرأها من ؼ رٌألؾ ) وعدنا(
..................................................
28 - هل لٌتزم الإمام الشاطبى هذا النسق دابما ؟
9
ج لٌتزم الإمام الشاطب هذا الترت بٌ مع الرموز الحرف ةٌ للقراء
أما ف حالة استخدامه للرموز الكلم ةٌ فقد ؤٌت بالرمز الكلم قبل
الكلمة القرآن ةٌ أو بعدها مثل قوله وَلكِنْ خَفِ ؾٌٌ وَارْفَعِ اْلبِرَّ عَمَّ
..................................................
29 – هل ممكن ذٌكر الناظم اسم القارئ صراحة فى النظم؟
ج قد صٌرح الإمام الشاطب باسم القارئ أو الراوي إذا سمح
النظم بذلك.
مثل : - وَحَمْزَةُ أَسْرى فِ أُسَارى
كذلك و ف حالة انفراد القارئ أو الراوي بباب ما و لم شٌاركه
ف هٌ أحد فانه صٌرح باسمه دون استخدام الرمز. مثل : وَدُونَكَ
الاُ دِِْؼَامَ الْكَبِ رٌَ وَقُطْبُهُ أَبُو عَمْرٍ والْبَصْرِيُّ فِ هٌِ تَحَفَّلبَ
الجزء الثالث: الأضداد فى الشاطب ةٌ وأمثلة عل هٌا:
.......................................
30 - ما هو منهج الشاطبى فى إ رٌاده للؤضداد فى الشاطب ةٌ؟
ج الأضداد فى الشاطب ةٌ على أنواع هى:
) أضداد منعكسة ، وأخرى ؼ رٌ منعكسة، مق دٌة ، أمور آخى
ب نٌهما الشاطبى (
...............................................
31 ما معنى أضداد منعكسة ؟
ج معناها إذا ذكر الإمام الشاطبى صفة قراءة لٌزم أن من سكت
عنهم قٌرأ بضدها، والعكس صح حٌ و تٌضح من الأمثلة التال ةٌ
بإذن الله .
... ..................................................
32 - ما هوأول ما ورد من الأضداد المنعكسة فى الشاطب ةٌ؟
ج أولا : المد وضده القصر .
10
.............................................
33 ما هو مثال المد وضده؟
ج مثال المد : قول الناظم: -
وَمَدُّ أَناَ ف الْوَصْلَ مَعْ ضَمِّ هَمْزَةٍ وَفَتْحٍ أَتَى
أى أن نافع قٌرأ أنا أعلم بالمد وؼ رٌه قٌرأه بالقصر وهو من
الضد.
....................................
34 ما هو مثال القصر من النظم؟
ج مثال القصر: قول الناظم:
وَرَءُوؾٌ قَصْرُ صُحْبَتِهِ حَلبَ
أى أن صحبة )شعبة وحمزة والكسابى (وأبو عمرو قٌرأون
رءوؾ بالقصر ومن الضد قٌرأها ؼ رٌهم بالمد
......... ..................................................
35 ما ثانى صفة من الأضداد المنعكسة؟
ج الإثبات وضده الحذؾ
........................................
36 ما هو مثال الإثبات من النظم ؟
مثال لللئثبات قول الناظم:
وَتَثْبُتُ ف الْحَالَ نٌَْ دُرَّا لَوَامِعاَ بِخُلْؾٍ
أى أن ابن كث رٌ وهشام ثٌبتون اٌءات الزوابد وصلب ووقفا وهشام
بخلؾ
والباقى بالحذؾ على تفص لٌ ف هٌ ف حالى الوصل أو الوقؾ.
.................................................
37 ما هو مثال الحذؾ من النظم ؟
ج : قول الناظم:
وَعدْنَا جَمِ عٌاً دُونَ مَا أَلِؾَ حَلبَ
11
أى أن أبو عمرو قٌرأ واعدنا بحذؾ الألؾ والباقى بإثباتها
.................................................
38 ما هى الصفة الثالثة من الأضداد المنعكسة ؟
ج الإدؼام وضده الإظهار.
..............................................
39 ما هو مثال الإدؼام من النظم.؟
ج قول الناظم :
- وَإِدْؼَامُ باءِ الْجَزْمِ فِ الْفَاءٍ قَدْ رسَا حَمِ دٌاً
- أى أن أبو عمرو الكسابى وخلبد دٌؼمون الباء المجزومة فى
حرؾ الفاء . ومن الضد ؼ رٌهم ظٌهرها
............................................
40 ما هو مثال الإظهار من النظم؟
ج قول الناظم: فَاظْهَرَهَا نجَمٌ بدَا دَلَّ وَاضِحاً
أى أن عاصم وقالون وابن كث رٌ ظٌهرون حروؾ التقارب الواردة
بعد دال قد . ومن الضد ؼ رٌهم دٌؼمها على تفص لٌ ف هٌ.
.........................................
41 ما هى الصفة الرابعة من الأضداد المنعكسة؟
ج الصفة الرابعة هى : الهمز وضده ترك الهمز .
.............................................
42 - ما هو مثال الهمز من النظم؟
ج - قول الناظم : - وَف الصَّابِبِ نٌَ الْهَمْزَ وَالصَّابِبُونَ خُذْ
أى أن القراء الستة ؼ رٌ نافع كلهم قٌرإون كلمة الصاببون
بالهمز ومن الضد أن ؼ رٌهم ) الإمام نافع( قٌرأها بلب همز
الصابون
...................................
43 ماهو مثال ترك الهمز من النظم؟
12
ج قول الناظم: وَنُنْسِهَا مِثْلُهُ مِنْ ؼَ رٌِْ هَمْزٍ ذَكَتْ إِلَى
أى أن الكوف نٌٌ وابن عامر ونافع قٌرإون ننسها بترك الهمز
ومن الضد فؽ رٌهم قٌرإها بالهمز.
.................................................
44 ما هى الصفة الخامسة من الأضداد المنعكسة؟
ج النقل )نقل حركة الهمزة إلى الساكن قبلها(وما فى معناه من
التسه لٌ والإبدال وضده تحق قٌ الهممزة.
.........................................
45 ما هو مثال النقل من النظم؟
ج قول الناظم: وَنَقْل قُرَانٍ وَالْقُرَانِ دَوَاإُنَا
أى أن ابن كث رٌ نٌقل حركة الهمزة إلى حرؾ الراء ف قٌرأها القران
ومن الضد قٌرإها الباقون بالهمز )القرءان (
..............................
46 ما هو مثال تحق قٌ الهمز من النظم ؟
ج قول الناظم : وَحَقَّقَهَا فِ فُصِّلَتْ صُحْبَةٌ ءأَعْجَمِ أى أن شعبة وحمزة والكسابى حٌققون الهمزة الثان ةٌ من
ءأعجمى فى فصلت ومن الضد الباقون ؽٌ رٌونها بؤى نوع من
التؽ رٌٌ المذكور فى مكانه.
..........................................
47 ما الصفة السادسة من الأضداد المنعكسة؟
ج الإختلبس وضده إتمام الحركة.
...............................
48 ما المثال على الإختلبس من النظم؟
ج قول الناظم : وَكَمْ جَلِ لٌٍ عَنِ الْدُّورِيِّ مُخْتَلِساً جَلبَ
أى أن دورى أبى عمرو قٌرأ همز باربكم باختلبس حركتها .
و فٌهم من الضد أن ؼ رٌ أبا عمرو تٌم حركتها.
13
..................................
49 ما هو الدل لٌ على الصفات السابقة من النظم؟
ج قول الناظم :
كَمَدٍّ وَإِثْبَاتٍ وَفَتْحٍ وَمُدْؼَمٍ وَهَمْزٍ وَنَقْلٍ وَاخْتِلبَسٍ تَحَصَّلبَ
...............................................
50 ما هى الصفة السابعة من الأضداد المنعكسة.؟
ج الصفة هى التذك رٌ وضده التؤن ثٌ.
.............................................
51 - ما مثال صفة التذك رٌ من نظم الشاطبى رحمه الله؟
ج قول الناظم: - وَذَكِّرْ فَنَادَاهُ وأَضْجِعْهُ شَاهِداً
أى أن حمزة والكسابى المرموز لهما بحرؾ الش نٌ قٌرءون
فنادته بالتذك رٌ )فناداه ( ومن الضد فٌهم أن ؼ رٌهم قٌرأها
بالتؤن ثٌ ) فنادته (
.........................................
52 - وما مثال صفة التؤن ثٌ من النظم؟
ج قول الناظم : وَ قٌُْبَل الأُولى أَنَّثُوا دُونَ حَاجِزٍ
أى أن ابن كث رٌ وأبا عمرو قٌرآن ) ولا قٌبل منها ( التى فى
الموضع الأول من سورة البقرة قٌرآنها بالتؤن ثٌ ) ولا تقبل (
ومن الضد فٌهم أن ؼ رٌهما قٌرءونها بالتذك رٌ ) ولا قٌبل(
.......... ..................................................
53 - ما هى الصفة الثامنة من الأضداد فى الشاطب ةٌ ؟
ج صفة الؽ بٌ وضده الخطاب .
..... ..................................................
54 اذكرمثالا على الؽ بٌ من النظم؟
ج قول الناظم: وَبِالْؽَ بٌِْ عَمَّا تَعْمَلُونَ هُنَا دَنَا
14
أى أن ابن كث رٌ قٌرأ وما الله بؽافل عما تعملون ) فى آ ةٌ ثم قست
قلوبكم(
قٌرإها بالؽ بٌ ) عما عٌملون ( ومن الضد الباقون ؼ رٌ ابن كث رٌ
قٌرإنها بالخطاب ) عما تعملون (
.............................................
55 - هات لنا مثالا على الخطاب من النظم؟
ج قول الناظم : وَف أَمْ قٌَُولُونَ الْخِطَابُ كَمَا عَلبَ شَفَا
أى أن ابن عامر وحفص وحمزة والكسابى قٌرإون أم قٌولون إن
إبراه مٌ بالبقرة قٌرإها بالخطاب ) أم تقولون ( ومن الضد الباقى
قٌرإها بالؽ بٌ) أم قٌولون(
............................................
56 - ما هى الصفة التاسعة من الأضداد المنعكسة ؟
ج صفة التخف ؾٌ )خفة الحركة( وضدها التثق لٌ أو التشد دٌ
......... ..................................................
57 ما مثال خفة الحركة من النظم ؟
ج قول الناظم : - وخَفَّؾَ كُوؾٍ كٌَْذِبُونَ
أى أن الكوف نٌٌ قٌرإون كٌذبون من قوله تعالى ) ولهم عذاب أل مٌ
بما كانوا كٌذبون ( بتخف ؾٌ الذال ومن الضد ؼ رٌهم قٌرإنها
بتشد دٌ الذال ) كٌُذِّبون(
..............................................
58 اذكر مثالا على التشد دٌ من النظم؟
ج قول الناظم : وَف الْوَصْلِ لِلْبَزِّيِّ شَدِّدْ تَ مٌََّمُوا
أى أن البزى قٌرأ ) ولا ت مٌموا( قٌرإها بتشد دٌ التاء وصلب )
ولاتَّ مٌموا(
ومن الضد الباقون قٌرإونها بالتخف ؾٌ ) ولا ت مٌموا(
.... ..................................................
15
59 ما هى الصفة العاشرة من الأضداد المنعكسة؟
ج صفة الجمع وضدها الإفراد ) التوح دٌ (.
..........................................
60 اذكر مثالا على الجمع من النظم؟
ج قول الناظم: مَسَاكِ نٌَ مَجْمُوعاً وَلَ سٌَْ مُنَوَّناً وَ فٌُْتَحُ مِنْهُ النُّونُ
عَمَّ
أى أن نافع وابن عامر قٌرآن مسك نٌ من قوله تعالى )فد ةٌ طعام
مسك نٌ(
بالجمع )مساك نٌ ( ومن الضد ؼ رٌهما قٌرإونها بالإفراد
)مسك نٌ(
..................................................
61 وما هو مثال الإفراد من النظم؟
ج قول الناظم: خَطِ بٌَتُهُ التَّوْحِ دٌُ عَنْ ؼَ رٌِْ نَافِعٍ
أى أن القراء السبعة ؼ رٌ نافع قٌرإون خط بٌته من قوله تعالى )
بلى من كسب س بٌة وأحاطت به خط بٌته( بالإفراد ومن الضد نافع
قٌرإها بالجمع )خط بٌاته(
..... ..................................................
62 ما هىالصفة الحاد ةٌ عشرة من الأضداد المنعكسة ؟
ج صفة التنو نٌ وضده ترك التنو نٌ.
..............................
63 ما مثال التنو نٌ من النظم؟
ج قول الناظم : وَبِالرَّفْعِ نَوِّنْهُ فَلبَ رَفَثٌ وَلاَ فُسُوقٌ وَلاَ حَقًّا
أى أن ابن كث رٌ وأبو عمرو قٌرإوا هذه الكلمات بالتنو نٌ
المرفوع
ومن الضد ؼ رٌهما قٌرإوا هذه الكلمات بترك التنو نٌ بالفتح.
................................
16
64 ما مثال ترك التنو نٌ من النظم؟
ج قول الناظم : : مَسَاكِ نٌَ مَجْمُوعاً وَلَ سٌَْ مُنَوَّناً وَ فٌُْتَحُ مِنْهُ النُّونُ
عَمَّ
أى أن نافع وابن عامر قٌرآن مساك نٌ بالجمع وبترك التنو نٌ
ومن الضد ؼ رٌهما قٌرإونها بالإفراد ومنونة.
.............................................
65 ما هى الصفة الثان ةٌ عشرة من الأضداد المنعكسة؟
ج صفة التحر كٌ ) الحركة ( وضده الإسكان .
...............................................
66 ما مثال التحر كٌ من النظم؟
ج قول الناظم : مَعاً قَدْرُ حَرِّكْ مِنْ صَحَابٍ
أى أن حفص وحمزة والكسابى قٌرإون قدره بتحر كٌ الدال ومن
الضد ؼ رٌهم قٌرإها بالسكون.
.........................................
67 اذكر مثالا للئسكان من النظم؟
ج قول الناظم: وَسَكِّنْ مَعًا شَنَآنُ صَحَّا كِلبَهُمَا
أى أن شعبة وابن عامر قٌرآن شنآن بسكون النون ومن الضد
ؼ رٌهم قٌرإها بالحركة.
.....................................
القسم الثانى من الأضداد ) الأضداد ؼ رٌ المنعكسة (
..... ..................................................
68 ما هو القسم الثانى من الأضداد الواردة فى الشاطب ةٌ؟
ج القسم الثانى هو الأضداد ؼ رٌ المنعكسة .
........................................
69 - ما مفهوم الأضداد ؼ رٌ المنعكسة ؟
17
ج أي أنه إذا ذكر مثلب الجزم كان ضده الرفع ، و إذا ذكر الرفع
لم كٌن ضده الجزم ح ثٌ أن ضده النصب و بالتال تٌضح لنا أن
هذا الضد ل سٌ منعكسا .
..................................................
70 - ما أول ماذُكر من الأضداد المنعكسة فى النظم؟
ج أول ما ذكره الإمام الشاطبى من الأضداد الؽ رٌ منعكسة
هو الجزم وضده الرفع.
. ..................................................
71 ما مثال الجزم من النظم؟
ج قول الناظم : وَحَرْفاً رٌَِثْ بِالْجَزْمِ )حُ(لْوٌ )رِ (ضىً
أى أن أبا عمرو والكسابى قٌرآن رٌثنى فى سورة مر مٌ بالجزم
) رٌثْنى(
ومن الضد ؼ رٌهم قٌرأها بالرفع ) رٌثنى (
..............................................
72 - ما مثال الرفع من النظم؟
ج قول الناظم : وَحَتَّى قٌَُولَ الرَّفْعُ فِ الَّلبمِ ) أُ(وِّلاَ
أى أنه قٌرأ نافع كلمة قٌول بالرفع ) حتى قٌول ( فى سورة
البقرة
وقراءة ؼ رٌه بالنصب )عكس الرفع(
........................................
73 قلت فى إجابة السإال السابق أن عكس الرفع النصب ، أل سٌ
هو الجزم؟
ج لا ل سٌ عكس الرفع الجزم ، بل الجزم هو الذى ضده الرفع
وكما قلنا هما متضادان وؼ رٌ منعكسان.
..........................................
74 - ما الصفة الثان ةٌ للؤضداد ؼ رٌ المنكسة ؟
18
ج الضم والرفع وضدهما الفتح والنصب. وقد سبق أمثلة الرفع.
..... ..................................................
75 - ما مثال الفتح من النظم؟
ج قول الناظم : وَفَتْحُك سِ نٌَ السِّلْمِ ) أَ(صْل )رِ (ضًى )دَ (نَا
أى أن نافع والكسابى وابن كث رٌ قٌرإون السِّلم بفتح الس نٌ )
السَّلم (
وؼ رٌهم قٌرإها بالكسر . ول سٌ الرفع لأن الرفع والنصب ؼ رٌ
منعكسان.
..... ..................................................
76 - ما هو القسم الثالث من الأضداد ؟
ج الأضداد المق دٌة. بمعنى إذا ذكر الضم مثلب لقارئ ما و لم قٌ دٌ
هذا الضم كانت قراءة المسكوت عنهم بالفتح لان الضم عكسه
الفتح كما ذكرنا ، أما إذا ق دٌ الضم بكونه ضم الإسكان فتكون
قراءة المسكوت عنهم بالإسكان.
..........................................
77 - اذكر مثالا للقسم الثالث؟
مثال الضم ؼ رٌ المق دٌ سبق ذكره فى جواب 72
أما مثال المق دٌ : قول الناظم: وَجُزْءاً وَجُزْءٌ ضَمَّ الإِسْكَانَ )صِ(ؾْ
أى أن شعبة قٌرأ جزءا وجزء المرفوع والمنصوب بضم الزاى
والباقون بالسكون ، فهنا ذكر الضم مق دٌا بالسكون.
.. ..................................................
78 - ما الأمور التى آخى ب نٌها الناظم؟
ج نج بٌ من قول الإمام الشاطبى ح ثٌ قال:
وَآخَ تٌُْ بَ نٌَْ النُّونِ وَالْ اٌَ وَفَتْحِهِمْ وَكَسْرٍ وَبَ نٌَْ النَّصْبِ وَالخَفْضِ
مُنْزِلاَ
19
أى آخ ب نٌ النون وال اٌء، وب نٌ الفتح والكسر، وب نٌ النصب
والخفض.
..................................................
79 – ما معنى ذلك؟
ج أي جعل كل منها علبمة على الآخر مثل النون و ال اٌء أي أنه
إذا ذكر أن كلمة قرآن ةٌ قد قراءها قارئ ما أو راو ما بالنون
ف فٌهم أن القراء المسكوت عنهم قد قرإوها بال اٌء وهكذا.
..................................................
.........................
80 - ما مثال المإاخاة ب نٌ النون وال اٌء من النظم؟
ج قول الناظم : وَنُدْخِلْهُ نُونٌ مَعْ طَلبَقٍ وَفَوْقُ مَعْ نُكَفِّرْ نُعَذِّبْ مَعْهُ
ف الْفَتْحِ ) إِ(ذْ )كَ(لبَ
أى أن نافع وابن عامر قٌرآن هذه الكلمات بالنون وؼ رٌهم
قٌرإها بال اٌء.
.................................................
نبدأ على بركة الله البدا ةٌ فى أصول القراء من الشاطب ةٌ.... اللهم
وفق وأعن اٌ كر مٌ.
..........................................
81 - بدا ةٌ ما معنى أصول القراء؟
ج أصول القراء هى عبارة عن قواعد خلبف ةٌ للقراء والرواة
مطردة فى القرءان الكر مٌ.
...................................
82 - ما مثال ذلك ؟
ج مثال على ذلك كل هاء ضم رٌ وقعت ب نٌ متحرك نٌ وجب
وصلها ب اٌء لفظ ةٌ إذا وقعت بعد كسرة مثل ) بِه( ،وبواو لفظ ةٌ
20
إذا وقعت بعد فتحة مثل )لَه( أو ضمة مثل )صاحبُه( ] كتاب
البدور الزاهرة للقاضى [
.........................................
83 - هل شٌذ عن القواعد هذه كلمات مع نٌة ؟
ج نعم قد شٌذ عن القاعدة بعض الكلمات.
................................................
84 -هات لنا مثالا على ما شذ من هذه القاعدة؟
ج مثال ذلك كلمة ) رٌضه( قٌرأها كل من نافع وعاصم وحمزة
وهشام بقصر الهاء مع أنها وقعت ب نٌ متحرك نٌ، وكلمة ف هٌ من
قوله تعالى ) ف هٌ مهانا ( قٌرأ حفص كلمة ف هٌ بصلة الهاء ب اٌء
لفظ ةٌ مع أنها وقعت ب نٌ ساكن ومتحرك مثل ابن كث رٌ . ]كتاب
الوافى للقاضى [
..............................................
85 -وما سبب هذا الخلبؾ ؟
ج الأصل فى هذا كله الروا ةٌ والتلقى .
. ..................................................
86 -إذن فما هى أركان القراءة الصح حٌة ؟
ج - أركان القراءة الصح حٌة ثلبثة أركان وهى التواتر وموافقة
اللؽة العرب ةٌ بوجه وموافقة رسم أحد المصاحؾ العثمان ةٌ ولو
احتمالا ،
وقد جمع ابن الجزرى ذلك فى أب اٌت رابقة وهى: ] الإرشادات
الجل ةٌ [
فكل ما وافق وجه نحوى *** وكان للرسم احتمالا حٌوى
وصح سندا هو القرآن *** فهذه الثلبثة الأركان
وح ثٌما خٌتل ركن اثبت *** شذوذه لو أنه فى السبعة
.............................................
21
87 -وما هو الفرق ب نٌ القراءات والروا اٌت والطرق؟
ج كل خلبؾ نُسِب لإمام مما أجمع عل هٌ الرواة فهو قراءة، وكل
ما نسب لراو عن الإمام فهو روا ةٌ، وكل ما نسب للآخذ عن
الراوى وإن سفل فهو طرق . ] البدور الزاهرة [
.....................................
88 -هات لنا مثلب على ب اٌن معنى القراءة والروا ةٌ والطر قٌ؟.
ج مثال ذلك كلمة ضعؾ فى قوله تعالى : الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ
اللهَّ
ضَعْؾٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْؾٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا
وَشَ بٌَْةً خٌَْلُقُ مَا شٌََاءُ وَهُوَ الْعَلِ مٌُ الْقَدِ رٌُ ) 54 ( الروم
قٌرإها كل من الإمام حمزة والراوى شعبة ، وعب دٌ بن الصباح
عن حفص بالفتح ، فنقول هى قراءة حمزة وروا ةٌ شعبة عن
عاصم وطر قٌ عب دٌ بن الصباح عن حفص.
. ..................................................
89 – ما معنى الخلبؾ الواجب؟
هو ما نسب لكل من القراء أو الرواة أو الطرق كالمثال السابق
،ف جٌب الإت اٌن بها جم عٌا فى القراءة لذا سمى واجبا ومثال ذلك
أ ضٌا أوجه البدل لورش مع ذوات ال اٌء .فلو أخل بها قارئ عد
ذلك نقصا فى روا تٌه ] البدور الزاهرة[
.......................................
90 – وما هو الخلبؾ الجابز ؟
ج هو حلبؾ الأوجه التى عل سب لٌ التخ رٌٌ والإباحة مثل أوجه
البشملة والوقؾ على العارض فالقارئ ؼ رٌ ملزم بالإت اٌن بها
كلها ، ولو أتى بوجه واحد منها أجزأه .و قٌال لها أوجه ] البدور
الزاهرة [
والله تعالى أعلى وأعلم.
......................
22
بسم الله الرحمن الرح مٌ
باب الاستعاذة
.............................
91 - ما معنى الا ستعاذة؟
الاستعاذة: طلب العوذ، وهو لفظ طٌلب به الالتجاء إلى الله تعالى
والتحصن به سبحانه وتعالى.
..............................................
92 – هل الاستعاذة من القرءان الكر مٌ ؟
الاستعاذة ل سٌت آ ةٌ من القرآن الكر مٌ بإجماع العلماء
. ..................................................
93 - ما هى المباحث المتعلقة بالإستعاذة؟
ج ثلبث مباحث وهى ) حكمها ص ؽٌتها ك فٌ تٌها (
.....................................
94 - ما حكمها؟
حكمها الاستحباب عند جمهور العلماء.
.........................................
95 - ما ه ص ؽٌتها المختارة؟
ص ؽٌتها المختارة: أعوذ بالله من الش طٌان الرج مٌ، كما جاء ف سورة النحل: "الآ ةٌ"
فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآَنَ فَاسْتَعِذْ بِاللهَِّ مِنَ الشَّ طٌَْانِ الرَّجِ مٌِ ) 98 )
... ..................................................
96 - هل مٌكن الز اٌدة ف لفظ الاستعاذة؟
مٌكن للقارئ الاقتصار على اللفظ الذي اختاره جمهور القراء كما
أنه مخ رٌ ف الز اٌدة ف هٌ بما فٌ دٌ التعظ مٌ وز اٌدة التنز هٌ لله تعالى
كؤن قٌول: "أعوذ بالله السم عٌ العل مٌ من الش طٌان الرج مٌ" أو
23
قوله: "أعوذ بالله العظ مٌ من الش طٌان الرج مٌ" وهناك ص ػٌ
أخرى ذكرت ف هذا الباب.
قال الشاطب :ً
عَلَى مَا أَتَى ف النَّحْلِ سٌُْراً وَإِنْ تَزِدْ لِرَبِّكَ تَنْزِ هٌاً فَلَسْتَ مُجَهَّلبَ
............................................
97 - متى نؤت بالاستعاذة؟
قال الشاطب رحمه الله
إِذَا مَا أَرَدْتَ الدَّهْرَ تَقْرَأُ فَاسْتَعِذْ جِهَاراً مِنَ الشَّ طٌَْانِ بِاللهِ مُسْجَلبَ
أي إذا أردت قراءة القرآن ف أي زمان وف أي مكان ومن أي
جزء من القرآن سواء كان ف أول السورة أو وسطها فإنك تبدأ
بقراءة الاستعاذة.
..................................................
98 - وما ك فٌ ةٌ الات اٌن بالاستعاذة )سرا أم جهرا ( ؟
ذهب الشاطب رحمه الله إلى أن القارئ عل هٌ أن جٌهر بالاستعاذة
ف كل الأحوال وهناك من قال بإخفابها وجها واحدا، لكن كما قال
الش خٌ القاضى ف كتاب البدور الزاهرة: المختار ف ذلك لجم عٌ
القراء العشرة التفص لٌ، ف سٌتحب إخفاإها ف مواطن والجهر بها
ف مواطن أخرى. ومواطن الإخفاء كالتال :ً
1- إذا كان القارئ قٌرأ سرا سواء كان منفردا أم ف مجلس.
2- إذا كان خال اٌ سواء أقرأ سرا أم جهرا.
3- إذا كان ف الصلبة سواء أكانت الصلبة سر ةٌ أم جهر ةٌ.
4- إذا كان قٌرأ وسط جماعة تٌدارسون القرآن كؤن كٌون ف مقرأة ولم كٌن هو المبتدئ بالقراءة.
وما عدا هذه المواطن سٌتحب الجهر بها.
..................................................
99 - إذا قطع القارئ قراءته هل عٌ دٌ الاستعاذة؟
24
إذا قطع القارئ قراءته لطارئ كعطاس أو تنحنح أو لكلبم تٌعلق
بالقراءة كؤن سٌؤل عن ش ءً خٌصها فإنه لا عٌ دٌ الاستعاذة، وإذا
قطعها عن إرادة لسبب لا تٌعلق بها إعراضا عنها أو لكلبم أو رد
سلبم فإنه ح نٌ استبنافها عٌ دٌ الاستعاذة.
...............
100 - إذا اجتمعت الاستعاذة مع البسملة مع أول السورة فما
أوجه الجمع ب نٌهم؟
أوجه الجمع ب نٌهم أربعة ) قطع الجم عٌ- قطع الأول – قطع الثالث
– وصل الجم عٌ (
........................
101 - ممكن توض حٌ الأوجه السابقة؟
قطع الجم عٌ بؤن قٌرأ الاستعاذة و قٌؾ ثم قٌرأ البسملة و قٌؾ ثم
بٌدأ بالسورة هكذا:
أعوذ بالله من الش طٌان الرج مٌ * بسم الله الرحمن الرح مٌ * الحمد
لله رب العالم نٌ
قطع الأول بؤن قٌرأ الاستعاذة و قٌؾ ثم قٌرأ البسملة مع بدا ةٌ
السورة هكذا
اعوذ بالله من الش طٌان الرج مٌ * بسم الله الرحمن الرح مٌ الحمد لله
رب العالم نٌ
وقطع الثالث بؤن قٌرأ الاستعاذة ووصلها بالبسملة و قٌؾ ثم بٌدا
بالسورة هكذا
أعوذ بالله من الش طٌان الرج مٌ بسم الله الرحمن الرح مٌ * الحمد لله
رب العالم نٌ
ووصل الجم عٌ بؤلا قٌؾ على أحدهم هكذا
أعوذ بالله من الش طٌان الرج مٌ بسم الله الرحمن الرح مٌ الحمد رب
العالم نٌ
25
..........................
102 - هل جٌب على القارئ الإت اٌن بجم عٌ هذه الوجه؟
ج لا جٌب عل هٌ بل إذا أتى بوجه واحد كفاه.
...........................
103 - معنى ذلك أن هذه الأوجه من الخلبؾ الجابز؟
ج نعم هذه الأوجه من الخلبؾ الجابز والذى سبق ب اٌنه.
بسم الله الرحمن الرح مٌ
الجزء الثامن : باب البسملة
.............................
104 - ما معنى البسملة؟
ج البسملة مصدر بسمل وهى إشارة لقول ) بسم الله الرحمن
الرح مٌ(
....................................
105 - بم عٌرؾ هذا الإختصار فى لؽة العرب ؟
ج سٌمون هذا الإختصارب ) النحت فى اللؽة ( كقوله حوقل إذا
قال )لا حول ولا قوة إلا بالله( وقوله حمد واسترجع إذا قال )
الحمد لله ، وإنا لله وإنا إل هٌ راجعون ( ومنه قولهم حضرمى أي
من حضرموت وعبشم من بنى عبد شمس وهكذا.
......................................
106 – هل وٌجد لهذا الإختصار من شاهد فى لؽة العرب ؟
ج نعم قول: عمر بن أب رب عٌة :
لقد بَسْمَلَتْ ل لٌى ؼداةَ لقِ تٌُها ... ألا حَبَّذا ذاكَ الحد ثٌُ المُبَسْمِل وقولهم :
وتضحَكُ من شَ خٌَْةٌ عَبْشَمِ ةٌَّ ... كَؤَنْ لم تَرَيْ قبل أس رٌاً مٌَان اًٌ
عبشم ةٌ قٌصد من بن عبد شمس
26
.......................................
107 – ما ه مواضع إت اٌن البسملة ف القراءة؟
ج - البسملة إما تؤت أول القراءة ) أول السورة( أو وسط
السورة أو ب نٌ السورت نٌ أى ] ثلبث مواضع [.
................................
108 - ما هو مذهب القراء فى البسملة أول السورة؟
ج أجمع القراء على الات اٌن بالبسملة أول السور ؼ رٌ سورة
التوبة.
..............................
109 – ما هو دل لٌ ذلك من الشاطب ةٌ؟
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب :ً
وَلاَ بُدَّ مِنْهاَ ف ابْتِدَابِكَ سُورَةً سِوَاهاَ
أى لابد منها فى أول السور سوى سورة التوبة.
.........................................
- ولم استثن تٌ سورة التوبة؟
ج محصلة القول قال العلماء لأن البسملة رحمة وسورة التوبة
بدأت بالتهد دٌ وعذاب المشرك نٌ ، فلم نٌاسب البدء بها.
.......................................
111 – ما هو مذهب القراء فى البسملة وسط السورة؟
ج للقراءة التخ رٌٌ ف وسط السورة ب نٌ الإت اٌن بالبسملة
وتركه.
قال الإمام الشاطب :ً
وَف الْأَجْزَاءِ خُ رٌَِّ مَنْ تَلبَ
...................................
112 – ما المقصود بوسط السورة فى عرؾ القراء؟
27
ج المقصود بوسط السورة القراءة من أى جزء من السورة ولو
بعد الآ ةٌ الأولى
...........................................
113 – كم مذهب للقراء فى البسملة ب نٌ السورت نٌ؟
ج للقراء ثلبث مذاهب فى البسملة ب نٌ السورت نٌ.
...............................
114 _ ما هوتفص لٌ هذه المذاهب ب نٌ السورت نٌ؟
ج مذاهب القراء بالسملة ب نٌ السورت نٌ كالتالى:
أ – البسملة قولا واحدا لكل من قالون وابن كث رٌ وعاصم
والكساب . والدل لٌ قول الشاطب :ً
وَبَسْمَلَ بَ نٌَْ السُّورَتَ نٌِْ بِسُنَّةٍ رِجَال نَمَوْهاَ دِرْ ةًٌَ وَتَحَمُّلبَ
ب الوصل قولا واحدا للئمام حمزة والدل لٌ قول الإمام الشاطب :ً
وَوَصْلُكَ بَ نٌَْ السُّورَتَ نٌِْ فَصَاحَةٌ
ج البسملة والوصل والسكت للباق نٌ وهم ) ورش وأبو عمرو
وابن عامر( والدل لٌ قول الشاطب :ً
وَصِلْ وَاسْكُتَنْ كُلٌّ جَلبَ اٌَهُ حَصَّلبَ
....................................
115 - ما هى ك فٌ ةٌ السكت ؟
ج السكت عبارة عن وقفة خف فٌة دون تنفس
قال الشاطبى: وسَكْتُهُمُ الْمُخْتَارُ دُونَ تَنَفُّسٍ
.............................
116 - هل جملة وسكتهم المختار دون تٌنفس سٌتفاد منه ش بٌا
آخر؟
ج نعم سٌتفاد منها أن السكت هو الوجه المقدم أداءا لكل من
ورش وابن عامر وأبو عمرو على تحر رٌ فى ذلك
28
.............................
117 - هل مذهب السكت والوصل لإصحابه مطرد فى القراءة؟
ج استثنى بعض العلماء من مذهب السكت والوصل حالتت نٌ.
.....................................
118 - ما هما هاتان الحالتان؟
الحالة الأولى المستثناة :
1 -إذا نتهى القارئ من سورة وافتتح أخرى كانت قبل الأولى فى
ترت بٌ المصحؾ ، أو كرر نفس السورة وجب البسملة لجم عٌ
القراء ب نٌ السورت نٌ.
2 -الحالة الثان ةٌ :
استثنى لهم أ ضٌا ذلك عند القراءة بالأربع الزهر.
قال الإمام الشاطبى : وَبَعْضُهُمُ فِ الْأَرْبِعِ الرُّهْرِ بَسْمَلب .
...............................................
119 - ممكن مثال على الحالة الأولى؟
ج مثال ذلك إذا قرأ القارئ سورة الفلق وقرأ بعدها سورة
العصر مثلب ومعروؾ - أن العصر قبل الفلق فى ترت بٌ المصحؾ-
وجب لهم ح نٌبذ البسملة للجم عٌ وه بٌتها كالتالى :
ومن شر حاسد إذا حسد * بسم الله الرحمن الرح مٌ * والعصر
أو لو كرر سورة الفلق مثلب وجب البسملة أ ضٌا وه بٌتها كالتالى :
ومن شر حاسد إذا حسد * بسم الله الرحمن الرح مٌ * قل أعوذ
برب الفلق.
..............................
120 - وما هم الأربع الزهر؟
ج الأربع الزهر هم سورتى لا أقسم )الق اٌمة والبلد( وسورتى
و لٌ) المطفف نٌ والهمزة (
...................................
29
121 - ولم استثنوا هذه السور الأربع؟
ج المحققون من أهل الأداء أنه لا وٌجد استثناء ب نٌ هذه السور
وؼ رٌها، وإنما المراد هو قبح الوقؾ فى هذه الحالة.
قال الشاطبى : وَبَعْضُهُمُ فِ الْأَرْبِعِ الزُّهْرِ بَسْمَلبَ *** لَهُمْ دُونَ
نَص
...........................
122 – وما هو ك فٌ ةٌٌ الوقؾ القب حٌ فى هذه الحالة؟
ج ك فٌ تٌه إذا قرأ القارئ مثلب آخر المدثر ووصلها بالق اٌمة ثم
وقؾ على لفظة لا من أول الق اٌمة ) وهو أهل التقوى وأهل
المؽفرة لا(
وكذلك آخر الفجر بالبلد وآخرالإنفطار بالمطفف نٌ وآخر العصر
بالهمزة وكذلك حتى لو بسمل ب نٌهم ووقؾ هذا الوقؾ استقبح.
.......... ..................................................
123 - هل كل القراء بٌسمل فى حالة الأربع الزهر؟
ج قال المحققون من مذهبه السكت له البسملة ومن مذهبه
الوصل مثل حمزة فله السكت .
قال الشاطبى: وَهْوَ فِ هٌِنَّ سَاكِتٌ لِحَمْزَةَ فَافْهَمْهُ وَلَ سٌَْ مُخَذَّلاَ
..........................................
115 - ما هى ك فٌ ةٌ السكت ؟
ج السكت عبارة عن وقفة خف فٌة دون تنفس
قال الشاطبى: وسَكْتُهُمُ الْمُخْتَارُ دُونَ تَنَفُّسٍ
.............................
116 - هل جملة وسكتهم المختار دون تٌنفس سٌتفاد منه ش بٌا
آخر؟
ج نعم سٌتفاد منها أن السكت هو الوجه المقدم أداءا لكل من
ورش وابن عامر وأبو عمرو على تحر رٌ فى ذلك
30
.............................
117 - هل مذهب السكت والوصل لإصحابه مطرد فى القراءة؟
ج استثنى بعض العلماء من مذهب السكت والوصل حالتت نٌ.
.....................................
118 - ما هما هاتان الحالتان؟
الحالة الأولى المستثناة :
1 -إذا نتهى القارئ من سورة وافتتح أخرى كانت قبل الأولى فى
ترت بٌ المصحؾ ، أو كرر نفس السورة وجب البسملة لجم عٌ
القراء ب نٌ السورت نٌ.
2 -الحالة الثان ةٌ :
استثنى لهم أ ضٌا ذلك عند القراءة بالأربع الزهر.
قال الإمام الشاطبى : وَبَعْضُهُمُ فِ الْأَرْبِعِ الرُّهْرِ بَسْمَلب .
...............................................
119 - ممكن مثال على الحالة الأولى؟
ج مثال ذلك إذا قرأ القارئ سورة الفلق وقرأ بعدها سورة
العصر مثلب ومعروؾ - أن العصر قبل الفلق فى ترت بٌ المصحؾ-
وجب لهم ح نٌبذ البسملة للجم عٌ وه بٌتها كالتالى :
ومن شر حاسد إذا حسد * بسم الله الرحمن الرح مٌ * والعصر
أو لو كرر سورة الفلق مثلب وجب البسملة أ ضٌا وه بٌتها كالتالى :
ومن شر حاسد إذا حسد * بسم الله الرحمن الرح مٌ * قل أعوذ
برب الفلق.
..............................
120 - وما ه الأربع الزهر؟
ج الأربع الزهر ه سورتى لا أقسم )الق اٌمة والبلد( وسورتى
و لٌ) المطفف نٌ والهمزة (
...................................
31
121 - ولم استثنوا هذه السور الأربع؟
ج المحققون من أهل الأداء أنه لا وٌجد استثناء ب نٌ هذه السور
وؼ رٌها، وإنما المراد هو قبح الوقؾ فى هذه الحالة.
قال الشاطبى : وَبَعْضُهُمُ فِ الْأَرْبِعِ الزُّهْرِ بَسْمَلبَ *** لَهُمْ دُونَ
نَص
...........................
122 – وما هو ك فٌ ةٌٌ الوقؾ القب حٌ فى هذه الحالة؟
ج ك فٌ تٌه إذا قرأ القارئ مثلب آخر المدثر ووصلها بالق اٌمة ثم
وقؾ على لفظة لا من أول الق اٌمة ) وهو أهل التقوى وأهل
المؽفرة لا(
وكذلك آخر الفجر بالبلد وآخرالإنفطار بالمطفف نٌ وآخر العصر
بالهمزة وكذلك حتى لو بسمل ب نٌهم ووقؾ هذا الوقؾ استقبح.
.......... ..................................................
123 - هل كل القراء بٌسمل فى حالة الأربع الزهر؟
ج قال المحققون من مذهبه السكت له البسملة ومن مذهبه
الوصل مثل حمزة فله السكت .
قال الشاطبى: وَهْوَ فِ هٌِنَّ سَاكِتٌ لِحَمْزَةَ فَافْهَمْهُ وَلَ سٌَْ مُخَذَّلاَ
..........................................
124 - ما ه أوجه البسملة ب نٌ السورت نٌ؟
ج أربعة أوجه )قطع الجم عٌ قطع الأول وصل الجم عٌ قطع
الثالث (.
.................
125 _ هل الأوجه الأربعة مقروء بها؟
نعم مقروء بها ما عدا الوجه الرابع ممتنع : قال الإمام الشاطب :ً
وَمَهْمَا تَصِلْهَا مَعْ أَوَاخِرِ سُورَةٍ فَلبَ تَقِفَنَّ الدَّهْرَ فِ هٌاَ فَتَثْقُلبَ
وبذلك تكون الأوجه المقروءة ثلبثة أوجه.
32
..........................
126 – ما هى ك فٌ ةٌ هذه الأوجه؟
ج قطع الجم عٌ كالتالى:
ومن شر حاسد إذا حسد *بسم الله الرحمن الرح مٌ * قل أعوذ برب
الناس.
قطع الأول كالتالى:
ومن شر حاسد إذا حسد * بسم الله الرحمن الرح مٌ قل أعوذ برب
الناس
وصل الجم عٌ كالتالى:
ومن شر حاسد إذا حسد بسم الله الرحمن الرح مٌ قل أعوذ برب
الناس
الوجه الرابع الممتنع وهو قطع الأخ رٌ كالتالى:
ومن شر حاسد إذا حسد بسم الله الرحمن الرح مٌ * قل أعوذ برب
الناس.................................................. ...........
127 – ولم امتنع هذ الوجه الأخ رٌ؟
ج لبلب تٌوهم السامع بؤن البسملة آخر آ ةٌ من السورة المنته ةٌ
،
.......................................
128 - هل هذه الأوجه السابقة لكل القراء؟
ج لكل القراء ما عدا حمزة.
..............................
129 _ وما هى أوجه حمزة ب نٌ السورت نٌ؟
ج لحمزة ب نٌ السورت نٌ الوصل فقط قولا واحدا.
......................................
130 – هل هذه الأوجه مطردة فى جم عٌ سور القرءان؟
33
ج نعم هذه الأوجه ب نٌ كل سورت نٌ ما عدا سورتى الأنفال
والتوبه.
..........................
131 – وما هى الأوجه ب نٌ سورتى الأنفال والتوبة؟
ج الأوجه ب نٌ الأنفال والتوبة ثلبثة أوجه لكل القراء حتى
لحمزة. وهى:
أ الوقؾ ) إن الله بكل ش اٌ عل مٌ *** براءة من الله ورسوله إلى
الذ نٌ عاهدتم من المشرك نٌ (
ب السكت ) إن الله بكل شا عل مٌ )بدون تنفس ( براءة من الله
ورسوله إلى الذ نٌ عاهدتم من المشرك نٌ(
ج الوصل ) إن الله بكل شا عل مٌ براءة من الله ورسوله إلى
الذ نٌ عاهدتم من المشرك نٌ(
....................................
132 – هل من مذهبه الوصل والسكت مع البسملة له أوجه
أخرى؟
ج نعم لكل من ورش وأبو عمرو وابن عامر وجهان آخران
وهما السكت والوصل.
......................................
133 _ إذن ما هى عدد الأوجه لكل القراء ب نٌ السورت نٌ؟
ج أ لكل من قالون وابن كث رٌ وعاصم والكساب ثلبثة أوجه
كما سبق
ب لكل من ورش وأبو عمرو وابن عامر خمسة أوجه إلا ب نٌ
الأنفال
والتوبة فثلبثة أوجه كما سبق
34
ج لحمزة وجه واحد إلا ب نٌ الأنفال والتوبة فثلبثة أوجه كما
سبق .
.........................................
134 _ هل لٌزم القارئ الات اٌن بكل هذه الأوجه ؟
ج لا لٌزمه الات اٌن بجم عٌها بل إذا أت بوجه واحد كفاه.
...........................................
135 – إذن هذه الأوجه من الخلبؾ الجابز؟
ج نعم هى من الخلبؾ الجابز وسبق ب اٌنه.
.................................
الجزء الأول من سورة : أم القرءان
....................
136 - ما ه أول كلمة خلبف ةٌ ف سورة الفاتحة ) أم الكتاب (؟
ج أول كلمة للقراء ف هٌا قراءة ه كلمة مالك من قوله تعالى:
مَالِكِ وٌَْمِ الدِّ نٌِ .
....................................
137 – كم قراءة ف كلمة مالك؟
ج هذه الكلمة بها قراءتان بإثبات الإلؾ )مالك ( وبحذؾ الإلؾ
) ملك (
....... ..................................................
138 – إلى من تنسب من القراء كل قراءة من القراءت نٌ؟
ج القراءة بإثبات الإلؾ )مالك( قرأ بها كلب من عاصم
والكسابى:
قال الإمام الشاطبى : وَمَالِكِ وٌَْمِ الدِّ نٌِ )رَ (اوِ هٌِ )نَ(اَصِرٌ
فالراء من روا هٌ رمز للكساب ،ً والنون من ناصر رمز لعاصم
وباقى القراء قٌرإون بحذؾ الألؾ ) ملك (
............................
35
139 - ولمَ ق دٌ كلمة مالك ب وٌم الد نٌ؟
ج حتى لا فٌهم أن القراءة تخص كل كلمة مالك الواردة فى
القرءان.
..............................................
140 - وما هى أمثلة للتق دٌٌ التى سٌتخدمها الناظم؟
ج ممكن رٌبط الكلمة بالآ ةٌ كما هنا، أو ذٌكر اسم السورة
بلفظها أو كٌنى عنها بكلمة هنا
مثل :كما فى قوله : وص ةٌ ارفع فى الحد دٌ وها هنا ) قٌصد
سورة البقرة ( . وؼ رٌ ذلك مما فٌهم منه التق دٌٌ
...............................
141 - وك ؾٌ علمنا أن ؼ رٌ عاصم والكسابى قٌرأونها بحذؾ
الألؾ؟
ج فهمت القراءة الثان ةٌ من الضد قال الإمام الشاطب :ً
وَمَا كانَ ذَا ضِدٍّ فَإِنِّ بَضِدِّهِ ؼَنّ فَزَاحِمْ بِالذَّكاءِ لِتَفْضُلبَ
........ ..................................................
142 – ومن أى أنواع الأضداد هذا الضد؟
ج من الأضداد المنعكسة إذ أنه ضد الإثبات الحذؾ و نٌعكس.
كما سبق ب اٌنه فى ب اٌن أنواع الأضداد : قال الإمام الشاطب : كَمَدٍّ
وَإِثْبَاتٍ وَفَتْحٍ وَمُدْؼَمٍ وَهَمْزٍ وَنَقْلٍ وَاخْتِلبَسٍ تَحَصَّلب .
.................................
143 – هل عند وصل آ ةٌ الرحمن الرح مٌ بمالك وٌم الد نٌ تظهر
قراءة أخرى؟
ج عند وصل الآ تٌ نٌ ف هٌا قراءتان : إظهار م مٌ الرح مٌ من م مٌ
مالك ، وإدؼامها ف هٌا قراءة أخرى.
......................................
144 - لمن قراءة الإظهار ولمن قراءة الإدؼام؟
36
ج قراءة الإظهار لكل القراء عدا السوس الراوي الثان عن
أبى عمرو فله الإدؼام ف هٌما.
......................................
145 – إل أى أنواع الإدؼام نٌتمى هذا المثال؟
ج هو إدؼام مثل نٌ كب رٌ وس ؤٌتى تفص لٌ ذلك فى باب الادؼام
الكب رٌ إن شاء الله.
.......................................
146 -ما أوجه قراءة الادؼام هنا.؟
ج ؤٌتى على هذا المثال ما ؤٌتى على قراءة العارض من أوجه.
وهى هنا ثلبثة بالسكون المحض ، والرابع بالروم مع القصر
وهى أوجه خلبؾ جابزة.
وهى كالتالى:
1- الرح ٌمّ لِّك 2- الرح ٌمَّلك 3- الرح ٌمَّلك 4- الرح ٌمَّ لِِك
.......................................................................
147 – قلت أن هناك روم مع الإدؼام ، فما معنى الروم؟
ج الروم هو الإشارة إلى الحركة مع صوت خف .ًقال الشاطب :ً
وَرَوْمُكَ إِسْمَاعُ المُحَرَّكِ وَاقِفًا بِصَوْتٍ خَفِ كُلَّ دَانٍ تَنَوَّلاَ
.................................................
148 – ما الؽرض من الروم ؟
ج الؽرض منه إشعار السامع القر بٌ بحركة الحرؾ عند
الوقؾ.
...... ..................................................
149 – هل للروم مسم اٌت أخرى؟
ج نعم سٌمى أح اٌنا بالاختلبس )اختلبس الحركة( وكذلك
بالاخفاء
...............................................
37
150 – هل مٌكن أن كٌون الروم فى أجزاء الكلمة أ ضٌا مثل
آخرها؟
ج نعم ؤٌتى فى أجزاء الكلمة مثل الاختلبس فى كلمة باربكم
)اختلبس حركة الهمزة ( وفى كلمة أرن ) اختلبس حركة الراء(
وؼ رٌها ف روا ةٌ الدورى عن أبى عمرو ، وكذلك فى كلمة تؤمننا
فى سورة وٌسؾ
................................................
151 – ما الدل لٌ على الروم ف هذه الكلمات؟
ج قول الشاطب :ً وَكَمْ جَلِ لٌٍ عَنِ الْدُّورِيِّ مُخْتَلِساً جَلبَ
وكان الكلبم على كلمات ) نٌصركم ، ؤٌمركم ، تؤمرهم ، ؤٌمرهم،
باربكم ، شٌعركم (
وقول الشاطب : وَأَخْفَاهُمَا طَلْقٌ وكان الكلبم على كلمتى ) أرنا ،
أرن (
............... ..................................................
152 _ هل ؤٌتى الروم على جم عٌ حركات الحرؾ؟
ج الروم لا كٌون إلا فى الضم والرفع وكذلك فى الجر والكسر
فقط .
قال الامام الشاطب : وَفِعْلُهُماَ ف الضَّمِّ وَالرَّفْعِ وَارِدٌ وَرَوْمُكَ عِنْدَ
الْكَسْرِ وَالْجَرِّ وُصِّلبَ
وَلَمْ رٌََهُ ف الْفَتْحِ وَالنَّصْبِ قَارِئٌ
.. ..................................................
153 – ما الفرق ب نٌ الرفع والضم ، والجر والكسر ، والنصب
والفتح ؟
ج الضم والكسر والفتح علبمات بناء ،
ولكن الرفع والجر والنصب علبمات اعراب
...............................................
38
154 – ما هى الحالات التى لا دٌخلها روم؟
ج الروم لا ؤٌتى على الحالات الآت ةٌ:
1- النصب والفتح.
2- هاء التؤن ثٌ وه الت تكون ف الوصل تاء و وٌقؾ عل هٌا
بالهاء.
3- م مٌ الجمع .
4- الحركة العارضة.
5- هاء الضم رٌ المسبوقة بضم أو واو أو كسر أو اٌء.
..................................................
...........................
155 – ما الدل لٌ على الحالات السابقة؟
ج الدل لٌ من الشاطب ةٌ للحالات السابقة على الترت بٌ هو:
1- وَلَمْ رٌََهُ ف الْفَتْحِ وَالنَّصْبِ قَارِئٌ
2- وَف هَاءِ تَؤْنِ ثٌٍ
3- وَمِ مٌَ الْجَمِ عٌِ قُلْ
4- وَعَارِضِ شَكْلٍ لَمْ كٌَُوناَ لِ دٌَْخُلبَ
5 - وَف الْهَاءِ لِلئِضْمَارِ قَوْمٌ أَبَوْهُمَا وَمِنْ قَبْلِهِ ضَمٌّ أَوِ الْكَسْرُ مُثِّلبَ
أَو امَّاهُمَا وَاوٌ وَ اٌَءٌ
وقال الامام ابن الجزرى فى الط بٌة :
وَخُلْؾُ هَا الضَّمِ ٌرِ وَامْنَعْ فِ الأَتَمْ *** مِنْ بَعْدِ ٌَا أَوْ وَاوٍ أوْ
كَسْرٍ وَضَمْ
وَهَاءُ تَؤْنِ ٌثٍ وَمِ ٌمُ الْجَمْعِ مَعْ *** عَارِضِ تَحْرِ ٌكِ كِلبَهُمَا
امْتَنَعْ
.......................................
156 – اذكر مثالا عل الفتح والنصب ؟
39
ج مثال الفتح : قوله تعالى بَصَابِرَ لِلنَّاسِ وَهُدًى )هدى ل سٌ
ف هٌا روم(
مثال للنصب اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِ مٌَ ) الصراط والمستق مٌ لا روم
ف هٌما (
..................................
157 - اذكر مثالا على هاء التؤن ثٌ؟
ج قوله تعالى : فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللهَِّ لِنْتَ لَهُمْ )كلمة رحمة وٌقؾ
عل هٌا هكذا رحمه بالهاء فلب روم ف هٌا(
..............................
158 - اذكر مثالا على م مٌ الجمع ؟
ج قوله تعالى : سَوَاءٌ عَلَ هٌِْمْ أَأَنْذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ ) فم مٌ عل هٌم وم مٌ
أأنذرتهم لا روم ف هٌما للجم عٌ سواء من سكنها أو من وصلها.
.................................................
159 – اذكر مثالا عل العارض من الحركة ؟
ج مثال على العارض للنقل قوله : قُلْ أُوحِ ) عند ورش (
مثال على العرض لالتقاء الساكن نٌ ) قل اللهم مالك الملك(
فلبم قل فى الحالت نٌ لا دٌخلها روم لعارض حركتها.
.........................................
160 – ما ه أمثلة هاء الضم رٌ التى لا دٌخلها روم؟
ج ماقبلها ضم مثل فإن الله عٌلمه وما قبلها واو مثل وما قتلوه
وما صلبوه
ما قبلها كسر مثل ب نٌ المرء وقلبه وما قبلها اٌء مثل أخ هٌ
،فلوالد هٌ
..............................
161 – ما هو الكلمة الخلبف ةٌ التال ةٌ لكلمة مالك ؟
40
ج الخلبؾ التالى هو الخلبؾ الوارد فى كلمة صراط ، والصراط
.
.... ..................................................
162 – ما هى القراءات الواردة ف كلمة صراط والصراط؟
ج ورد بهذه الكلمة ثلبث قراءات بالصاد الخالصة والس نٌ
الخالصة والقراءة الثالثة باشمام الصاد صوت الزاى.
...........................................
163 – من قرأ بالس نٌ وما دل لٌه؟
ج قرأ كلمة صراط والصراط بالس نٌ الراوى قنبل الراوى الثانى
عن ابن كث رٌ وقرأها هكذا ) سراط ، السراط(.
قال الشاطب :ً وَعَنْدَ سِرَاطِ وَالسِّرَاطَ لِ قُنْبُلبَ
............................................
164 – هل قراءة قنبل بالس نٌ فى الفاتحة فقط؟
ج لا بل قرأ بالس نٌ فى القرءان كله: والدل لٌ قول الشاطب :
وَعَنْدَ سِرَاطِ وَالسِّرَاطَ لِ قُنْبُلبَ * بِحَ ثٌُْ أَتَى
فكلمة ) بح ثٌ أتى ( تف دٌ أنه قٌرإها بالس نٌ فى القرءان كله
سواء كانت معرفة أو منكرة.
... ..................................................
165 – من قٌرأ بإشمام الصاد زا اٌ ؟
ج الذى قٌرأ بالإشمام هو الإمام حمزة بتمامه فى الموضع الأول
) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِ مٌَ ( بخلؾ عن خلبد على التحق قٌ.
و قٌرأ خلؾ بالإشمام فى القرءان كله ، والدل لٌ قول الشاطب :ً
بِحَ ثٌُْ أَتَى وَالصَّادُ زَا اًٌ اشِمَّهَا لَدَى خَلَؾٍ وَاشْمِمْ لِخَلبَّدِ الاَوَّلاَ
.............................
166 – وهل قٌرأ باقى القراء بالصاد الخالصة؟
41
نعم قٌرأ باقى القراء بالصاد الخالصة وهم كل القراء ؼ رٌ قنبل
وحمزة.
..............................................
167 - قلت أن حمزة قٌٌرأ بالاشمام ،فما هو الاشمام؟
الاشمام لؽة: مؤخوذ من أشممته الط بٌ ، إذا أوصلت إل هٌ ش بٌا
سٌ رٌا مما تٌعلق به وهو الرابحة.
.............................
168 – وهل هذا المعنى هو المقصود عند القراء؟
ج الاشمام ف عرؾ القراء طٌلق باعتبارات أربعة وه :ً
1- خلط حرؾ بحرؾ.
2- خلط حركة بحركة.
3- ضم الشفت نٌ بعد سكون الحرؾ.
4- أو ضم الشفت نٌ أثناء النطق بالحرؾ كما فى كلمة تؤمنا
.........................................
169 – ما هو مثال خلط حرؾ بحرؾ ؟
ج كالمثال التى معنا وهو فى كلمة صراط خلط حرؾ الصاد
بحرؾ الزاى ف تٌولد حرؾ لا هو بالصاد ولا بالزاى . وهو كنطق
عوام المصر نٌٌ لحرؾ الظاء.) الزظراط(
.........................
170 – وما هو مثال خلط حركة بحركة؟
ج مثل اشمام الكسرة ضما فى كلمة ق لٌ فى البقرة وؼ ضٌ فى
هود فى قراءة كلب من الكسابى وهشام.
قال الشاطب :ً وَقِ لٌَ وَؼِ ضٌَ ثُمَّ جِ ءًَ شٌُِمُّهَا لَدى كَسْرِهَا ضَمَّا
رِجَال لِتَكْمُلبَ
................................
171 – ولماذا تضم الشفت نٌ بعد سكون الحرؾ ؟
42
ج لإفادة الناظر أن حركة الحرؾ هى الضم : قال الشاطب :ً
وَالاِشْمَامُ إِطْبَاقُ الشِّفَاهِ بُعَ دٌَْ مَا سٌَُكَّنُ لاَ صَوْتٌ هُنَاكَ فَ صٌَْحَلبَ
..............................
172 - وهل أى حرؾ وٌقؾ عل هٌ تضم الشفت نٌ بعد سكونه؟
ج لا حٌدث هذا إلا فى الحرؾ المضموم والمرفوع فقط. قال
الشاطب :ً
وَفِعْلُهُماَ ف الضَّمِّ وَالرَّفْعِ وَارِدٌ ) قٌصد الروم والاشمام(.
...........................................
173 _ ما هو الخلبؾ الوارد فى كلمة عل هٌم؟
ج الخلبؾ الواقع فى كلمة عل هٌم فى حرفى الهاء والم مٌ.
............................
174 – وما هو الخلبؾ الواقع فى حرؾ الهاء فى كلمة عل هٌم؟
ج الخلبؾ الواقع فى حرؾ الهاء أنها قرأت بالرفع ) عل هٌُم (
والجر )عل هٌِم (.
...................................
175 – ولمن تنسب كل قراءة ؟
ج قراءة الرفع ) عل هٌُم ( قرأ بها الإمام حمزة ، وباقى القراء
بالجر.
................................
176 – هل الإمام حمزة قرأ بها بالرفع فى أم الكتاب فقط ؟
ج لا بل قرأ بها فى جم عٌ القرءان كذا كلمة إل هٌم ولد هٌم.
قال الشاطب : عَلَ هٌِْمْ إِلَ هٌِْمْ حَمْزَةٌ وَلَدَ هٌِْموُ جَمِ عٌاً بِضَمِّ الْهاءِ وَقْفاً
وَمَوْصِلبَ
فكلمة جم عٌا تف دٌ العموم أى أنه قرأ بهذا الكلمات الثلبث فى جم عٌ
القرآن بضم الهاء.
.....................................
43
177 - وما هو الخلبؾ الواقع فى حرؾ الم مٌ ؟
الم مٌ هنا تسمى م مٌ الجمع ، وقُرِأت بقراءت عدة وهى الكسر
والضم والسكون والصلة .
... ..................................................
178 – لمن قراءة الكسر فى م مٌ الجمع ؟
ج قراءة الكسر لم مٌ الجمع هى قراءة أبى عمرو بشروط وهى:
1- إذا وقعت قبل ساكن .
2- إذا كان قبلها هاء .
3- إذا كان قبل الهاء اٌء أو كسر.
.. ..................................................
179 – ما هو مثال قراءة الكسر لم مٌ الجمع؟
ج قوله تعالى ) وتقطعت بهِمِ الأسباب ( كسرت الم مٌ فى قراءة
أبى عمرولأنه سٌبقها هاء وقبل الهاء كسر.
ومثال ) وضربت عل هٌِمِ الذلة ( كسرت الم مٌ لأنه سٌبقها هاء
وقبل الهاء اٌء ساكنة. وإذا وقؾ عل هٌما فى الحالت نٌ قُرِأت
بالسكون.
قال الشاطب : وَبَعْدَ الْهَاءِ كَسْرُ فَتَى الْعَلبَ ....مَعَ الْكَسْرِ قَبْلَ الْهَا
أَوِ الْ اٌَءِ سَاكِناً
................................................
180 - ولمن قراءة الضم فى م مٌ الجمع؟
ج تُقرأ م مٌ الجمع بالضم وصلب إذا كانت قبل ساكن لكل القراء
سوى أبا عمرو. وبالسكون وقؾ للجم عٌ .
قال الشاطب :ً وَمِنْ دُونِ وَصْلٍ وضُمَّهَا قَبْلَ سَاكِنٍ لِكُلٍ
مثل المثال نٌ فى النقطة السابقة قٌرأهما كل القراء بالضم سوى
أبا عمرو. ) بهم الأسباب ( ) عل هٌم القتال (
..............................................
44
181 – ولمن قراءة السكون ؟
ج تقرأ م مٌ الجمع بالسكون وقفا للجم عٌ ووصلب إذا كانت قبل
متحرك لجم عٌ القراء إلا ابن كث رٌ ووجه لقالون وورش فى حالة
ماإذا كان المتحرك همزة.
..................................
182 – ولمن قراءة الصلة فى م مٌ الجمع؟
ج تقرأ م مٌ الجمع بالصلة بواو لفظ ةٌ إذا كانت قبل متحرك لكل
من ابن كثر قولا واحدا وقالون بالخلؾ وورش إذا كان المتحرك
همزة قطع.
قال الشاطب :ً وَصِلْ ضَمَّ مِ مٌِ الْجَمْعِ قَبْلَ مُحَرَّكٍ دِرَاكاً وَقاَلُونٌ
بِتَخْ رٌٌِِهِ جَلبَ
وَمِنْ قَبْلِ هَمْزِ الْقَطْعِ صِلْهَا لِوَرْشِهِمْ .
.........................................
183 - اذكر مثالا على الصلة؟
ج قوله تعالى : لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْؾٌ عَلَ هٌِْمْ وَلَا هُمْ
حٌَْزَنُونَ (
كلمة لهم ف هٌا الصلة لابن كث رٌ وورش قولا واحدا وبالخلؾ عن
قالون. وكلمات أجرهم وربهم وعل هٌم وهم )ف هٌم الصلة قولا
واحدا لابن كث رٌ وبالخلؾ عن قالون(.
. ..................................................
184 - ما ملخص القراءة فى م مٌ الجمع؟
ج م مٌ الجمع إما أن تقع قبل ساكن ، فف هٌا الضم وصلب لجم عٌ
القراء إلا أبا عمر وف قٌرإها بالكسر إذا كان قبلها هاء وقبل الهاء
كسر أو اٌء ساكنة .وتقرأ بالسكون وقفا للجم عٌ. وإما أن تقع قبل
متحرك فف هٌا السكون للجم عٌ وصلب إلا ابن كث رٌ صٌلها بواو قولا
45
واحدا و صٌلها قالون بخلؾ وورش صٌلها إذا كان المتحرك
همزة. وللجم عٌ بالسكون وقفا.
............................................
باب : الإدؼام الكب رٌ
.........................
185 - ما معنى الإدؼام ف عرؾ القراء؟
ج الادؼام لؽة:إدخال ش ءً ف ش ءً
واصطلبحا : النطق بالحرف نٌ حرفا واحدا كالثانى مشددا.
...................................
186 – ما هى أقسام الإدؼام ؟
ج نٌقسم الادؼام إل قسم نٌ ) 1- كب رٌ ، 2- صؽ رٌ (
......................................
187 – ما معنى الادؼام الكب رٌ ؟
ج الإدؼام الكب رٌ هو ما كان الحرؾ الأول ) المدؼم ( متحركا
والثانى ) المدؼم ف هٌ ( متحركا أ ضٌا . أي أن الحرف نٌ المدؼم
والمؽم ف هٌ متحرك نٌ.
................................
188 – ما هو الادؼام الصؽ رٌ؟
ج الادؼام الصؽ رٌ هو ما كان الحرؾ المدؼم ساكنا والمدؼم ف هٌ
متحركا.
......................................................
189 – هل نٌقسم الإدؼام الكب رٌ والصؽ رٌ إل أقسام أخري؟
ج نعم نٌقسم كل منهما إلى مثل نٌ ومتقارب نٌ ومتجانس نٌ.
.......................................................
190 – ما هو نوع الادؼام الذي نحن بصدده فى هذا الباب؟
46
ج ستكون دراستنا ف هذا الباب بإذن الله خاصة بالادؼام
الكب رٌ.
.....................................
191 – ومن قرأ بالادؼام الكب رٌ من القراء؟
ج اختص بهذا النوع من الادؼام من طر قٌ الشاطب ةٌ السوس عنى أبى عمرو.
...........................................
192 – ما هو دل لٌ الإدؼام الكب رٌ من الشاطب ةٌ؟
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب :ً
وَدُونَكَ الاُ دِِْؼَامَ الْكَبِ رٌَ وَقُطْبُهُ أَبُو عَمْرٍ والْبَصْرِيُّ فِ هٌِ تَحَفَّلبَ
..............................................................
193 – ألا فٌُهم من الب تٌ السابق أن الادؼام الكب رٌ لأبى عمرو
بتمامه؟
ج بل ، ولكن الإمام السخاوى تلم ذٌ الإمام الشاطب قال:
وكان أبو القاسم ) عٌنى الشاطب ( قٌرئ بالادؼام الكب رٌ من
طر قٌ السوس لأنه كذا قرأ .
........................
194 – عن أى أنواع الإدؼام نتحدث الآن ؟
ج حد ثٌنا الآن عن إدؼام المثل نٌ فى كلمة واحدة وف كلمت نٌ
من الإدؼام الكب رٌ.
.............................................
195 – هل السوس دٌؼم كل مثل نٌ وردا فى كلمة واحدة؟
ج لم دٌؼم السوس من الحروؾ المتماثلة فى كلمة واحدة
سوى الكاؾ فى الكاؾ وفى كلمت نٌ فقط ف القرءان.
...............................
196 - ما هما هاتان الكلمتان التى أدؼم ف هٌما الكاؾ فى الكاؾ ؟
47
ج كلمة )مَنَاسِكَكُمْ ( من قوله تعالى )فَإِذَا قَضَ تٌُْمْ مَنَاسِكَكُمْ
فَاذْكُرُوا اللهَّ ( 200 البقرة
وكلمة )سَلَكَكُمْ ( من قوله تعالى )مَا سَلَكَكُمْ فِ سَقَرَ ( 42 المدثر
فخرج بذلك المتماثلة الأخرى مثل )أع نٌنا ، جباههم ، بشرككم (
وؼ رٌها
...........................................
197 – ما الدل لٌ على ذلك من النظم؟
ج قول الناظم الإمام الشاطب :ً
فَفِ كِلْمَةٍ عَنْهُ مَنَاسِكَكُمْ وَمَا سَلَككُّمْ وَبَاقِ الْبَابِ لَ سٌَْ مُعَوَّلاَ
..................................
198 – وما هى القاعدة فى ذلك وك ؾٌ أعرؾ أنه لم دٌؼم
ؼ رٌها؟
ج القاعدة فى ذلك أن الإمام الشاطب إذا نص عل كلمات
صر حٌة فعل هٌا كٌون التطب قٌ وحدها ) كالمثال السابق ( ، أما إذا
ذكر قاعدة وأتى بكلمة كمثال فالقاعدة مطردة فى القرءان إلا
ماستثنى منها وس ؤٌت مثاله.
........................................
199 – هل دٌؼم السوس ف كلمات محددة من المتماثل نٌ فى
كلمت نٌ أ ضٌا؟
ج لا بل كل متماثل نٌ فى كلمت نٌ له إدؼامهما إلا ما استثنى.
........................................................
200 – ما الدل لٌ عل ذلك؟
ج قول الناظم الإمام الشاطب :
وَمَا كَانَ مِنْ مِثْلَ نٌِْ ف كِلْمَتَ هٌِْمَا فَلبَ بُدَّ مِنْ إدْؼَامِ مَا كانَ أَوَّلاَ
.................................................
201 – اذكر بعض الأمثلة على المثل نٌ فى كلمت نٌ.؟
48
ج قال الناظم : كَ عٌَْلَمُ مَا فِ هٌِ هُدًى وَطُبِعْ عَلَى قُلُوبِهِمُ وَالْعَفْوَ
وَأْمُرْ تَمَثَّلبَ
أى أن الم مٌ فى ) عٌلم ما ( دٌؼما فتص رٌ ) عٌَْلمَّا (، والهاء فى )
ف هٌ هدى ( دٌؼما فتصبح ) ف هٌُّدى ( ، والع نٌ فى ) طبع عل (
دٌؼما فتصبح ) طُبِعَّل ( ، والواو فى ) والعفو وأمر ( دٌؼما
فتص رٌ ) والعفوَّأمر(
.................................
202 – هل قراءة المُدؼمْ ؤٌتى عل هٌا أوجه العارض؟
ج أوجه العارض نفسها هنا فى الإدؼام من سكون محض وروم
وإشمام كما سبق ذكره ف كلمتى ) الرح مٌ ملك ( فى سورة أم
الكتاب.
..............................
203 – هل الإدؼام كٌون على الإطلبق؟
ج لا ل سٌ على إطلبقه بل له أسباب وشروط وموانع ، فإذا
توافرت الأسباب والشروط وانتفت الموانع وجب الادؼام.
..........................................
204 – وما هى أسبابه؟
ج أسباب الإدؼام التماثل والتقارب والتجانس.
....................................
205 – وما هى شروطه؟
ج شرط الإدؼام التقاء حرفى الإدؼام فى الرسم ) الحرؾ
المدؼم والمدؼم ف هٌ كٌونا متجاور نٌ خطا (
......................................
206 – ولم قلنا شرط هٌما أن كٌونا متجاور نٌ؟
ج قلنا متجاور نٌ ل خٌرج بهذا الق دٌ أمثلة ) أنا نذ رٌ ( فلب ادؼما
ف هٌ ونحوه.
49
.................................
207 – وهل الإدؼام معروؾ فى لؽة العرب؟
ج نعم ورد الادؼام فى لؽة العرب ، وقال أبو عمرو ابن العلبء
الادؼام كلبم العرب الذى جٌرى على ألسنتها ولا حٌسنون ؼ رٌه.
ومن شواهده فى كلبم العرب قول عدى ابن ز دٌ :
وتذكَّر رب الخورنق إذ فكر *** وٌما وللهدى تفك رٌ
وقال ؼ رٌه:
عش ةٌ تمنى أن تكون حمامة ***بمكة إٌو كٌ الستار المحرم
.....................................
208 – ما هى موانع الإدؼام؟
ج هناك ثلبثة موانع متفق عل هٌا وأخرى مختلؾ ف هٌا.
.....................................................
209 - ما هى المانع الأول من المتفق عل هٌا مع التمث لٌ؟
ج 1- أن كٌون الحرؾ الأول تاء ضم رٌ ) مخاطب أو متكلم (.
مثال على تاء الخطاب ) أفؤنت تكره ( ومثال تاء المتكلم )
كنت ترابا( فلب إدؼام ف هٌما.
................................................
210 – وما هو المانع الثانى من المتفق عل هٌا مع ذكر مثال؟
ج 2- أن كٌون الحرؾ الأول منونا. مثل ) ؼفور رح مٌ (
) سم عٌ عل مٌ ( فلب إدؼام ف هٌما.
...................................................
211 - وما هو المانع الثالث مع المثال؟
3- أن كٌون الحرؾ الأول مشددا، مثل ) مسَّ سقر( ) تمَّ
م قٌات(
....................................................
212 – وما هو الدل لٌ على موانع الإدؼام من النظم؟
50
ج قول الناظم :
- إِذَا لَمْ كٌَُنْ تَا مُخْبِرٍ أَوْ مُخَاطَبٍ أوِ الْمُكْتَسِ تنْوِ نٌُهُ أَوْ مُثَقَّلبَ
....................................... -
213 – وما هو القول فى كلمة ) فلب حٌزنك كفره (؟
ج الرواة عن السوس أظهروا الكاؾ ولم دٌؼموها بسبب
الإخفاء
فشابه الإخفاء الإدؼام فصارت الكاؾ كالمشدد وهو من موانع
الإدؼام.
.........................................
214 – وما هو الدل لٌ من النظم على إظهارها؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَقَدْ أَظْهَرُوا فِ الْكَاؾِ حٌَْزُنْكَ كُفْرُهُ إِذِ النُّونُ تُخْفَى قَبْلَهَا لِتُجَمَّلبَ
..........................................
215 – وما هى الموانع المختلؾ ف هٌا؟
ج الموانع المختلؾ ف هٌا الجزم وق لٌ قلة الحروؾ والإعلبل
وما مص رٌه إلى حرؾ مد .
.............................
216 - وما هو دل لٌ مانع الجزم من النظم؟
ج قول الناظم رحمه الله :
وَعِنْدَهُمُ الْوَجْهَانِ ف كُلِّ مَوْضِعٍ تَسَمَّى لِأَجْلِ الْحَذْؾِ فِ هٌِ مُعَلَّلبَ
.......................................
217 – وهل قاعدة الجزم مطردة فى القرءان بؤكمله ؟
ج نعم هى مطردة فى سابر القرءان ولكن لم قٌع منها فى
القرءان سوى ثلبثة مواضع : ) بٌتػ ؼ رٌ ، وإن كٌ كاذبا ،
و خٌل لكم (
فهذه الكلمات ف هٌا الوجهان .
51
..............................
218 – ولم اختلؾ فى قاعدة الجزم ؟
ج لأن أصل الكلمات ) بٌتؽ ؼ رٌ ، و كٌون كاذبا ، خٌلو لكم (
فالتقى المثلبن بسبب الحذؾ للجزم ، فمن أدؼم نظر للرسم ومن
أظهر أظهر على الأصل.
..................................
219 – الدل لٌ ؟
وَعِنْدَهُمُ الْوَجْهَانِ ف كُلِّ مَوْضِعٍ ... تَسَمَّى لِأَجْلِ الْحَذْؾِ فِ هٌِ مُعَلَّلَب
كَ بٌَْتَػِ مَجْزُوماً وَإِنْ كٌَُ كاذِبا ... وَ خٌَْل لَكُمْ عَنْ عَالِمٍ طَ بٌِِّ الْخَلَب
............
220 – وهل كلمة ) اٌ قوم مالى ( ف هٌا الوجهان أ ضٌا؟
ج كلمة )و اٌ قوم مالى (وكلمة )و اٌ قوم من( ل سٌ ف هٌما إلا
الإدؼام قولا واحدا: لأن ال اٌء المحذوفة ل سٌت من بن ةٌ الكلمة
وهو النطق الأفصح للكلمة ) قومِ (.
.............................
221 - اذكر الدل لٌ على ذلك من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَ اٌَ قَوْمِ مَالِ ثُمَّ اٌَ قَوْمِ مَنْ بِلبَ خِلبَؾٍ عَلَى الْإِدْؼَامِ لاَ شَكَّ أُرْسِلبَ
........................................
222 – وهل المانع فى آ لوط من المتفق عل هٌا أم المختلؾ ف هٌا؟
ج المانع فى آل لوط من الموانع المختلؾ ف هٌا بزعم المانع نٌ
أن قلة الحروؾ مانع من الإدؼام.
.........................
223 – وهل هذا المانع ) قلة الحروؾ ( من الموانع المعتبرة؟
52
ج رد الإمام الشاطب هذا المانع على المحتج نٌ به لأنهم
أنفسهم أدؼموا كلمة ) لك ك دٌا ( مع أنها أقل حروفا من كلمة آل
لوط.
......................................
224 – وما هى الحجة القو ةٌ لو أرادوا منع الإدؼام ف هٌا ؟
ج الحجة القو ةٌ التى لو احتجوا بها لكان مقبولا هو كثرة
الإعلبل الداخل على الكلمة إذن أن الكلمة أصلها ) أهل ( فى
مذهب أو ) أول ( فى مذهب آخر وعلى كلمة ستتؽ رٌ الهاء والواو
ثم تص رٌ فى التؽ رٌ الثالث آل
ثم لو دخل عل هٌا الإدؼام لكان تؽ رٌ آخر.
.............................
225 – وما هو الدل لٌ على ما سبق من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَإِظْهَارُ قَوْمٍ آلَ لُوطٍ لِكَوْنِهِ قَلِ لٌَ حُرُوؾٍ رَدَّه مَنْ تَنَبَّلبَ
بِإِدْؼاَمِ لَكَ كَ دًٌْا وَلَوْ حَجَّ مُظْهِرٌ بِإِعْلبَلِ ثَانِ هٌِ إِذَا صَحَّ لاَعْتَلبَ
فَإِبْدَالُهُ مِنْ هَمْزَةٍ هَاءٌ أصْلُهَا وَقَدْ قَالَ بَعْضُ النَّاسِ مِنْ وَاوٍ ابْدِلاَ
.................................
226 – وما هو الخلبؾ الواقع فى كلمة هو عند الإدؼام؟
ج كلمة هو إما أن تكون حرؾ الهاء ف هٌا ساكن فح نٌبذ لا خلبؾ
فى إدؼامها مثل ) فهو ول هٌم (، وإما أن تكون مضمومة فهنا
الخلبؾ مثل )هو و عٌلم ( .
.........................
227 – وما وجه الخلبؾ عندما تكون الهاء مضمومة ؟
ج عندما تكون الهاء مضمومة تكون الواو حرؾ مد وهم
متفقون على عدم إدؼام حرؾ المد.
......................
53
228 – وهل هذه حجة قو ةٌ لهم فى المنع؟
ج ل سٌت بحجة قو ةٌ لأنهم أنفسهم أدؼموا مثلها وهى كلمة )
ؤٌتى وٌم ( وال اٌء هنا حرؾ مد ، إذن المذهب الصح حٌ ف هٌا
الإدؼام وفى مث لٌبتها.
.........................
229 – وما هو الدل لٌ على ذلك من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَوَاوَ هُوَ الْمَضْمومُ هَاءً كَهُو وَمَنْ فَؤَدْؼِمْ وَمَنْ ظٌُْهِرْ فَبِالْمَدِّ عَلَّلبَ
وَ ؤٌَْتِ وٌَْمٌ أَدْؼَمُوهُ وَنَحْوَهُ وَلاَ فَرْقَ نٌُْجِ مَنْ عَلَى الْمَدِّ عَوَّلاَ
.........................
230 – ك ؾٌ قرأ أبو عمرو كلمة اللبب ؟ً
ج قرأ أبوعمرو كلمة اللبب بحذؾ ال اٌء فتصبح هكذا ) واللبءِ (
وله فى الهمزة الأخ رٌة وجهان هما ) التسه لٌ ب نٌ ب نٌ والإبدال(
......................
231 – إذن فكم عدد الأوجه له ف هٌا؟
ج أوجه قراءة كلمة اللبئ لأبى عمرو ثلبث قراءات :
1 – التسه لٌ مع المد بالروم .
2- التسه لٌ مع القصر بالروم.
3- الإبدال اٌء محضة مع المد .
...........................................................
232 - وك ؾٌ قٌرأ السوس كلمة اللببى بٌسن بالإدؼام أم
بالإظهار؟
ج على وجه إبدال الهمزة اٌء محضة قال الإمام الشاطب له
ف هٌا الإظهار قولا واحدا لأن إلتقاء المثل نٌ عارض.
....................................
233 - وهل مع إبدال الهمزة اٌء تص رٌ من باب الإدؼام الكب رٌ؟
54
ج عند الإبدال أصبح الحرفان ساكن ومتحرك ) اللبيْ بٌسن(
فقال المحققون هو من باب الصؽ رٌ فوجب إدؼامه .
.........................
234 – وما هو دل لٌ النظم فى هذا ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله:
وَقَبْلَ بٌَِسْنَ الْ اٌَءُ ف الَّلبءِ عَارِضٌ سُكُونًا أَوَ اصْلبً فَهُوَ ظٌُْهِرُ
مُسْهِلبَ
.................................
235 – ما هى الحروؾ التى دٌؼمها السوس من المتقارب نٌ
فى كلمة ؟
ج الحروؾ التى دٌؼمها السوس من المتقارب نٌ فى كلمة
حرفان فقط وهما القاؾ والكاؾ ، ح ثٌ أنه دٌؼم القاؾ فى الكاؾ.
.........................................
236 – هل إدؼام هذان الحرفان على الإطلبق ؟
ج كلب بل له شرطان اثنان وهما :
1- أن كٌون قبل القاؾ متحرك.
2- أن كٌون بعد الكاؾ م مٌ جمع .
..............................
237 – اذكر بعض الأمثلة مما توفر ف هٌا الشرطان ومما لم
تٌوفر؟
أمثلة مما توفر ف هٌا الشرطان الكلمات ) نخلقكم ، نرزقكم (
مثال على ما لم تٌوفر ف هٌ الشرط الأول كلمة م ثٌاقكم ) قبل القاؾ
ساكن(
مثال على ما لم تٌوفر ف هٌ الشرط الثانى كلمة نرزقك ) لا وٌجد
م مٌ جمع (
...................................
55
238 – وما القول فى كلمة طلقكن ؟
ج كلمة طلقكن توفر ف هٌا الشرط الأول ) الحركة قبل القاؾ (
وأ ضٌا بعد الكاؾ وٌجد نون النسوة الدالة على الجمع وهى أثقل
من الم مٌ المخففة لذا دٌؼمها السوس لأنها أحق بذلك للتخف ؾٌ
.
.......................
239 – وما هو دل لٌ ذلك من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَإِنْ كِلْمَةٌ حَرْفَانِ فِ هٌَا تَقَارَبَا فإِدْؼَامُهُ لِلْقَاؾِ ف الْكاؾِ مُجْتَلبَ
وَهذَا إِذَا مَا قَبْلَهُ مُتَحَرِّكٌ مُبِ نٌٌ وَبَعْدَ الْكاؾِ مِ مٌٌ تَخَلَّلبَ
كَ رٌَْزُقْكُّمُ وَاثقَكُّمُوا وَخَلَقكُّمُو وَمِ ثٌَاقَكُمْ أظْهِرْ وَنَرْزُقُكَ انْجلبَ
وَاِدْؼَامُ ذِي التَّحْرِ مٌِ طَلَّقَكُنَّ قُلْ أَحَقُّ وَبِالتَّؤْنِ ثٌِ وَالْجَمْعِ أُثْقِلبَ
............................................
240 – ما هى الحروؾ المتقاربة التى دٌؼمها السوس فى
كلمت نٌ؟
ج الحروؾ التى دٌؼمها السوس فى كلمت نٌ ستة عشر حرفا
مجموعة فى أوابل كلم هذا الب تٌ :
شفَا لَمْ تُضِقْ نَفْسًا بِهَا رمْ دَوَا ضنٍ ثَوَى كانَ ذَا حُسْنٍ سَؤى مِنْهُ
قَدْ جَلبَ
وهى] ش، ل، ت، ن، ب ، ر، د ، ض ، ث ، ك ، ذ ، ح، س ،م ،
ق ، ج[
...............................
241 – ك ؾٌ رتب الإمام الشاطب أمثلته على هذا الإدؼام ؟
ج رتب الأمثلة على حسب مخارج الحروؾ مبتدءا بالحلق ثم
اللسان بمخارجه ) أقصى ووسط وطرؾ ( ثم الشفتان.
................................
56
242 – وما هى حروؾ الحلق التى تدؼم فى بعضها ؟
ج حرؾ الحاء دٌؼم ف حرؾ الع نٌ.
..................................
243 - وهل هذه قاعدة مطردة فى القرءان ؟
ج كلب بل تدؼم فى موضع واحد فى القرءان وهو)فمن زحزح
عن النار(
فالذى نٌص عل هٌ الإمام الشاطب من كلمات محددة فه التى
تدؼم فقط ، أما إذا وضع قاعدة فهى مطردة وس ؤٌتى مثال لها .
.........................
244 – وما هو الدل لٌ على ذلك ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : فَزُحْزِحَ عَنِ النَّارِ الَّذِي حَاهُ
مُدْؼَمٌ
...................................
245 – ما هو الحرؾ التالى فى الترت بٌ لإدؼامه ؟
ج الحرؾ التالى هو حرؾ القاؾ ح ثٌ أنه لٌى الحلق فى
المخرج.
.....................
246 – وفى أى الحروؾ تدؼم القاؾ ، وهل دٌؼم ف هٌا ؟
ج حرؾ القاؾ دٌؼم فى حرؾ الكاؾ ، والكاؾ تدؼم ف هٌا.
..............................
247 - وما هو دل لٌ النظم على ذلك ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وَف الْكاَؾِ قَاؾٌ وَهْوَ ف الْقَاؾِ
أُدْخلبَ
...............................
248 – وهل إدؼام الحرفان فى بعضهما على إطلبقه ؟
57
ج نعم هذه قاعدة مطردة فى القرءان بشرط ألا كٌون قبل
المدؼم ساكن.
...........................
249 وما هو دل لٌ النظم على هذا الشرط؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وأَظْهِرَا إِذَا سَكَنَ الْحَرْؾُ الَّذِي
قَبْل أُقْبِلبَ
.......................
250 – اذكر أمثلة على الإدؼام وعدمه فى الحرف نٌ؟
ج أمثلة على الإدؼام خلق كل شا ، لك قصورا
أمثلة على عدم الإدؼام ) وفوق كل ، تركوك قابما ( قبل
القاؾ والكاؾ ساكن فى المثال نٌ فمنع الإدؼام .
...............................
251 – وما الحروؾ التال ةٌ فى الإدؼام ؟
ج حرفا الج مٌ ، والش نٌ ح ثٌ أنهما من وسط اللسان .
...........................
252 – وفى أى الحروؾ دٌؼم كلب الحرف نٌ ؟
ج الج مٌ تدؼم فى التاء والش نٌ ، والش نٌ تدؼم فى الس نٌ .
..........................
253 – وهل هذا الإدؼام مطلق فى القرءان ؟
ج كلب بل الإدؼام فى مواضع محددة وهى كالتال :
الج مٌ فى التاء فى موضع واحد فى قوله ) ذى المعارج تعرج (
والج مٌ تدؼم فى الش نٌ فى موضع واحد وهو ) أخرج شطؤه (
والش نٌ تدؼم فى الس نٌ فى موضع واحد وهو ) ذى العرش
سب لٌب(
.............................
254 – وما هو دل لٌ النظم فى ذلك ؟
58
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَف ذِي المَعَارِجِ تَعْرُجُ الْجِ مٌُ مُدْؼَمٌ وَمِنْ قَبْل أَخْرَجَ شَطْؤَهُ قَدْ
تَثَقَّلبَ
وَعِنْدَ سَبِ لٌبً شِ نٌُ ذِي الْعَرْشِ مُدْؼَمٌ
...................................
255 – بعدما ادؼمنا حروؾ وسط اللسان ، أى الحروؾ التال ةٌ
تدؼم؟
ج الحرؾ التالى هو حرؾ الضاد لأنه التالى لمخرج وسط
اللسان.
................................
256 – فى أى الحروؾ تدؼم الضاد ؟
ج الضاد تدؼم فى حرؾ الش نٌ ، فى موضع واحد فى القرءان ،
وهو قوله تعالى ) فإذا استؤذنوك لبعض شؤنهم ( فى سورة النور.
.......................
257 – اذكر الدل لٌ من النظم عل إدؼام الضاد؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وَضَادُ لِبَعْضِ شَؤْنِهِمْ مُدْؼَمًا تَلبَ
.........................
258 – ما بقى من حروؾ مخارج اللسان؟
ج بقى الحروؾ التى تخرج من طرؾ اللسان .
.....................
259 – وبؤى الحروؾ بدا الناظم رحمه الله ؟
ج بدأ الإمام الشاطب بحرؾ الس نٌ وب نٌ أنها تدؼم ف حرف نٌ
فقط.
...........................
260 – وما هما الحرفان اللذان تدؼم ف هٌما الس نٌ ؟
59
ج تدؼم الس نٌ فى حرف الزاى فى قوله تعالى ) وإذا النفوس
زوجت (
وكذلك تدؼم ف حرؾ الش نٌ فى موضع فقط أ ضٌا وهو )
واشتعل الرس ش بٌا (وله فى هذا الموضع الإظهار أ ضٌا.
............................
261 – ما هو الدل لٌ من النظم عل إدؼام حرؾ الس نٌ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَف زُوِّجَتْ سِ نٌُ النُّفُوسِ وَمُدْؼَمٌ لَهُ الرَّأْسُ شَ بًٌْا بِاخْتِلبَؾٍ تَوَصَّلبَ
..............................
262 – ما هو الحروؾ التى دٌؼم ف هٌا حرؾ الدال؟
الدال تدؼم ف عشرة أحرؾ وهم ) التاء ، الس نٌ ، الذال، الش نٌ
، الضاد ،الثاء ، الزاى ، الصاد ، الظاء ، الج مٌ (
............................
263 – هل إدؼام الدال فى هذه الحروؾ على إطلبقه؟
ج كلب بل مٌتنع إدؼامها إذا كانت مفتوحة بعد ساكن، سوى
حرؾ التاء فالإدؼام ف هٌ مطلق.
...................
264 – ما هو الدل لٌ من النظم على إدؼام حرؾ الدال وموانعه؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَلِلدَّالِ كَلْمٌ تُرْبُ سَهْلٍ ذَكَا شَذاً ضَفَا ثُمَّ زُهْدٌ صِدْقُهُ ظَاهِرٌ جلبَ
وَلَمْ تُدَّؼَمْ مَفْتُوحَةً بَعْدَ سَاكِنٍ بِحَرْؾٍ بِؽَ رٌِْ التَّاءِ فَاعْلَمْهُ وَاعْمَلبَ
...........................
265 – ما هو الحرؾ التالى لحرؾ الدال فى الادؼام؟
ج الحرؾ التالى للدال هو حرؾ التاء.
...............................
266 – وما هى الحروؾ التى تدؼم ف هٌا التاء؟
60
ج - الحروؾ هى ] الس نٌ ، الذال ، الش نٌ ، الضاد ، الثاء ،
الزاى ، الصاد ، الظاء ، الج مٌ ، الطاء [ أى عشرة حروؾ .
............................
267 هل إدؼام التاء فى هذه الحروؾ مطرد فى القرءان ؟
ج ل سٌ مطلقا بل هناك مانعا إذا وجد لم تدؼم .
........................
268 – وما هو مانع إدؼام حرؾ التاء فى هذه الحروؾ ؟
ج المانع هو أن تكون مفتوحة بعد ساكن .
.....................
269 – ولماذا لم ذٌكر الناظم رحمه الله هذا المانع ؟
ج لأنها لم تقع مفتوحة بعد ساكن إلا إذا كانت تاء خطاب وهو
من الموانع المتفق عل هٌا مثل ) دخلت جنتك، أوت تٌ سإلك (.
.................................
270 – ألم تشذ كلمات عن هذا الق دٌ؟
ج بل ، هناك كلمة انطبق عل هٌا هذا المانع واتفق عل إدؼامها
وهى ) وأقم الصلبة طرف النهار( وهناك كلمات ف هٌا الوجه نٌ
وهم ) مثل الذ نٌ حملوا التوارة ثم ، وآتوا الزكاة ثم تول تٌم ، وآت
ذا القرب حقه ،فآت ذا القرب حقه ،ولتؤت طابفة ، لقد جبتِ ش بٌا
( فف هٌا الإدؼام والإظهار.
.................................
271 – وما هو دل لٌ النظم على ذلك ؟
وفِى عَشْرِهَا وَالطَّاءِ تُدْؼَمُ تَاإُهَا وَف أَحْرُؾٍ وَجْهَانِ عَنْهُ تَهَلَّلبَ
فَمَعَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ الزَّكَاةَ قُلْ وَقُلْ آتِ ذَا الْ وَلْتَؤْتِ طَابِفَةٌ عَلبَ
وَف جِبْتِ شَ بًٌْا أَظْهَرُوا لِخِطَابِهِ وَنُقْصَانِهِ وَالْكَسْرُ الإِدْؼَامَ سَهَّلبَ
...........................
272 - ما هى الحروؾ الت تدؼم ف هٌا حرؾ الثاء؟
61
ج حرؾ الثاء دٌؼم فى خمس حروؾ وهى ) التاء ن الس نٌ ،
الذال ، الش نٌ ، الضاد ( .
......................
273 – وما هو الدل لٌ على ذلك من النظم؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وَف خَمْسَةٍ وَهْ الأَوابِل ثَاإُهَا
أى أن حرؾ الثاء دٌؼم فى الخمس حروؾ الأوابل من حروؾ
إدؼام الدال وهى )ترب سهل ذكا شذا ضفا ( .
..........................
274 – وفى أى الحروؾ دٌؼم حرؾ الذال ؟
ج دٌؼم حرؾ الذال فى حرف نٌ فقط وهما الصاد والس نٌ .
...........................
275 – وما هو دل لٌ إدؼام الذال ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وَف الصَّادِ ثُمَّ السِّ نٌِ ذَال تَدَخَّلب .
.........................
276 – وما هى الحروؾ التال ةٌ فى الإدؼام ؟
ج الحروؾ التال ةٌ هى حرفى اللبم والراء.
...................
277 – وف أى الحروؾ دٌؼم كل منهما ؟
ج حرف اللبم والراء دٌؼما فى بعضهما أى أن اللبم تدؼم فى
الراء والراء تدؼم ف هٌا مثل ) س ؽٌفر لنا ، كمثل ر حٌ (
....................
278 – وهل إدؼامهما مطلق ؟
ج هناك مانع من إدؼامهما وهو ألا كٌون المدؼم مفتوح بعد
ساكن مثل إن الأبرار لفى نع مٌ .
62
.......................
280 – هل هناك مستثنى من هذا المانع ؟
ج نعم هناك كلمة قال مستثناة من هذا المانع مثل قال رجلبن
فف هٌا الادؼام.
.........................
281 – وما هو الدل لٌ عل ذلك ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله:
وَف الَّلبمِ رَاءٌ وَهْ ف الرَّا وَاُظْهِرَا إِذا انْفَتَحَا بَعدَ المُسَكَّنِ مُنْرَلاَ
سِوَى قالَ ......
...........................
282 – وما هى الحروؾ التى تدؼم ف هٌا النون ؟
ج النون تدؼم فى حرف اللبم والرا مثل ) تؤذن ربك ، تب نٌ لهم
.)
........................
283 – وهل هناك مانع من إدؼام حرؾ النون؟
ج نعم إذا وقعت بعد ساكن امتنع ادؼامها مثل كٌون له ، بإذن
ربهم .
.......................
284 – وهل هناك كلمات مستثناة من هذا المانع ؟
ج نعم كلمة نحن مستثناة مثل ) ونحن له مسلمون (
.........................
285 – وما هو دل لٌ على إدؼام النون ومانعها ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
ثُمَّ النُّونُ تُدْؼَمُ فِ هٌِمَا عَلَى إِثْرِ تَحْرِ كٌٍ سِوَى نَحْنُ مُسْجَلبَ
............................
286 – ما بقى من حروؾ الإدؼام ؟
63
ج بقى حرف الباء والم مٌ .
......................
287 – وف أى الحروؾ دٌؼم كلب منهما ؟
ج تدؼم الم مٌ فى الباء ، وتدؼم الباء فى الم مٌ.
......................
288 – وما هو شرط إدؼام الم مٌ؟
ج شٌترط لإدؼام الم مٌ إن تكون بعد متحرك فتخفى مع الباء.
مثل أعلم بكم ، و مٌتنع فى إبراه مٌ بن هٌ لوقوعها بعد ساكن.
........................
289 – وما هو شرط إدؼام الباء فى الم مٌ ؟
ج شٌترط لإدؼام الباء فى الم مٌ أن تكون ف كلمة عٌذب فقط.
وأتى ذلك فى خمس مواضع فى القرءان .
......................
290 – وما ه المواضع الخمسة الت تدؼم ف هٌا الباء ف الم مٌ
؟
ج عٌذب من شٌاء ) بآل عمران ،وموضع نٌ بالمابدة ، والفتح
والعنكبوت(
......................
291 – ولماذا لم ذٌكر موضع البقرة ) عٌذب من شٌاء (؟
ج لم ذٌكره لأن السوس قٌرأ بسكون الباء ف كٌون إدؼامها من
باب الإدؼام الصؽ رٌ ؟
.........................
292 – وما هو الدل لٌ عل ذلك من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
. وَتُسْكُنُ عَنْهُ الْمِ مٌُ مِنْ قَبْلِ بَابِهَا عَلَى إِثْرِ تَحْرِ كٌٍ فَتَخْفَى تَنَزُّلاَ
وَف مَنْ شٌََاءُ با عٌَُذِّبُ حَ ثٌُْمَا أَتَى مُدْؼَمٌ ...
64
..........................
293 – عرفنا الحروؾ المدؼمة والمدؼم ف هٌا فهل هناك موانع
عامة للبدؼام ؟
ج نعم هناك موانع عامة ؼ رٌ الموانع الخاصة بكل حرؾ .
.............................
294 – وما هى هذه الموانع العامة للبدؼام ؟
ج سبق وأن ذكرنا فى المتماثل نٌ الموانع المتفق عل هٌا
والمختلؾ ف هٌا ، وكذلك فى المتقارب نٌ المتفق عل هٌا من الموانع
ألا كٌون الحرؾ الأول منونا ، أو تاء خطاب ، أو مجزوما ، أو
مشددا .
....................
295 – وما هو دل لٌ النظم على ذلك ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
- إِذَا لَمْ نٌَُوَّنْ أَوْ كٌَُنْ تَا مُخَاطَبٍ وَمَا لَ سٌَْ مَجْزُومًا وَلاَ مُتَثَقِّلبَ
.......................................
296 – عرفنا موانع الادؼام وهل هناك صفات مٌنعها الادؼام ؟
ج لا مٌنع الادؼام أى صفة كانت لازمة للحرؾ قبل دخوا
الادؼام عل هٌا ، لأنه عارض فلب عٌتد به .
..................................
297 – اضرب لنا مثلب على صفة لا تُمنع بالادؼام ؟
ج مثال على ذلك صفة الإمالة لا مٌنعها الادؼام لأنه عارض
مثل قوله تعال ) إن الأبرار لف نع مٌ ( ففى الراء الأول إماة ولا
تمنع لوجود الإدؼام إذ هو عارض.
.....................................
298 – ما الدل لٌ من النظم على أن الادؼام لا مٌنع الامالة؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
65
وَلاَ مٌَْنَعُ الإِدْؼامُ إِذْ هُوَ عَارِضٌ إِمَالَةَ كَالأَبْرَارِ وَالنَّارِ أُثْقِلبَ
......................................
299 – هل دٌخل الروم والاشمام فى الحروؾ المدؼمة ؟
ج نعم دٌخل ف هٌا الروم والاشمام ولكن ل سٌ فى كل الحروؾ،
وقد سبق الكلبم عن الروم والاشمام .
...............................
300 – وما هى الحروؾ التى لا دٌخلها روم ولا اشمام عند
الادؼام؟
ج مٌتنع الروم والاشمام فى أربع حالات من الادؼام ، وهى
الباء فى الم مٌ ، والم مٌ فى الباء ، والم مٌ فى الم مٌ ، والباء فى
الباء ، ومنهم من قال أ ضٌا الفاء فى الفاء.
....................
301 – وما هو دل لٌ النظم على امتناع الروم والاشمام فى هذه
الحالات؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَأَشْمِمْ وَرُمْ فِ ؼَ رٌِْ بَاءٍ وَمِ مٌِهَا مَعَ الْبَاءِ أَوْ مِ مٌٍ وَكُنْ مُتَؤَمِّلبَ
............................
302 – هل الحرؾ المدؼم الواقع بعد ساكن صح حٌ إدؼامه
كاملب؟
ج عل قول المتقدم نٌ دٌؼم ادؼاما محضا ، وعلى قول
المتؤخر نٌ أنه عٌسر الإدؼام المحض ف هٌ فتختلس حركته.
............................
303 – وعلى أى المذهب نٌ سار الشاطب ؟
ج سلك الإمام الشاطب منهج المتؤخر نٌ فى هذه الحالة.
.......................
304 – وما هو الدل لٌ على ذلك ؟
66
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَإِدْؼَامُ حَرْؾٍ قَبْلَهُ صَحَّ سَاكِنٌ عَسِ رٌٌ وَبِالإِخْفَاءِ طَبَّقَ مَفْصِلبَ
خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ ثُمَّ مِنْ بَعْدِ ظُلْمِهِ وَف المَهْدِ ثُمَّ الخُلْدِ وَالْعِلْمِ فَاشْمُلبَ
.................................
باب هاء الكنا ةٌ .
.......................
305 - ما المقصود بهاء الكنا ةٌ ف اصطلبح القراء؟
ج هاء الكنا ةٌ : ه هاء الضم رٌ المفرد المذكر الؽابب الزابدة.
.........................
306 – ما ه احترازات هذا التعر ؾٌ ؟
ج احترازات التعر ؾٌ :
المفرد خرج به المثنى والجمع مثل ) عل هٌما ، عل هٌم ،
عل هٌن (
وخرج بالمذكر نحو ) عل هٌا ( ، وخرج بالزابد ة الهاء الأصل ةٌ
فى الكلمة مثل ) نفقه ، نٌته (.
.............................
307 – هل هاء الكنا ةٌ ) الضم رٌ ( توجد فى جم عٌ أقسام الكلمة؟
ج نعم ؛ هاء الضم رٌ تتصل بجم عٌ أقسام الكلمة من فعل واسم
وحرؾ،
أما الفعل مثل ) إٌده ( والاسم مثل )أهله ( ، والحرؾ مثل
)عل هٌ( .
.....................................
308 – ما هو الخلبؾ الواقع ف هاء الضم رٌ للقراء؟
ج الخلبؾ ف هاء الكنا ةٌ عل ثلبث قراءات وه :
1- الصلة وهو صلة هاء الضم رٌ بواو لفظ ةٌ أو اٌء .
2- القصر وهو قراءتها بحركتها فقط من ؼ رٌ صلة.
67
3- السكون قراءة هاء الضم رٌ بالسكون .
....................................
309 – وما هى حالات هاء الكنا ةٌ فى تراك بٌ الكلم ؟
ج حالات هاء الكنا ةٌ ف مجاورتها للحروؾ أربع حالات وه :
1- إما أن تقع ب نٌ متحرك نٌ مثل ) سمعه وبصره (.
2- وإما أن تقع ب نٌ ساكن نٌ ) وآت نٌاه الحكم (.
3- وإما أن تقع بعد متحرك وقبل ساكن مثل ) وله الملك (.
4- وإما أن تقع بعد ساكن وقبل متحرك مثل ) ف هٌ هدي ( .
..........................................
310 - وما ك فٌ ةٌ قراءتها فى الحالات الأربع السابقة؟
ج ف الحالة الأول موصولة للجم عٌ ، وفى الحالت نٌ الثان ةٌ
والثالثة مقصورة للجم عٌ ، وفى الرابعة توصل فقط لابن كث رٌ
ووافقه حفص ف قوله تعال ) و خٌلد ف هٌ مهانا (.
................................
311 – وما هو دل لٌ النظم على ذلك ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله تعال :ً
ولم صٌلُوا هَا مُضْمَرٍ قَبْلَ سَاكِنٍ وَمَا قَبْلَهُ
التَّحْرِ كٌُ لِلْكُلِّ وُصِّلبَ
وَمَا قَبْلَهُ التَّسْكِ نٌُ لاِبُنِ كَثِ رٌِهِمْ وَفِ هٌِ مُهَانًا مَعْهُ
حَفْصٌ أَخُو وِلا
.............................
312 – هل شذ من هذه القواعد ش بٌا ؟
ج نعم شذ من هذه القواعد عشر كلمات للقراء وه :
) إٌده ، نوله ، نصله ، نإته ، فؤلقه ، تٌقه ، ؤٌته ، رٌضه ، رٌه
بالزلزلة ، أرجه (
68
...............................
313 – هل مٌكننا تقس مٌ هذه الكلمات إل مجموعات متشابهة ف القراءة ؟
ج نعم ، والأفضل تقس مٌها كما قسمها صاحب الحرز الإمام
الشاطب .ً
............................
314 – وما ه اول مجموعة من الكلمات فى نظم الحرز؟
ج أول مجموعة كلمات ه إٌده نوله نصله نإته
ف سبعة مواضع ف القرءان.
.............................
315 – وما ه ك فٌ ةٌ قراءة القراء لهذه الكلمات الأربع ؟
ج - القراء ف هذه المواضع السبعة على أربع مراتب :
1. الإسكان وجها واحدا لكل من أبو عمرو وحمزة وشعبة
2. الاختلبس قولا واحدا لقالون
3. الوجهان : الاختلبس والصلة لهشام
4 -إثبات الصلة وجها واحدا لكل من ورش وابن كث رٌ وابن
ذكوان وحفص والكسابى
.......................
316 – ما هو الدل لٌ من النظم عل قراءة هذه الكلمات ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَسَكِّنْ إٌَُدِّهْ مَعْ نُوَلِّهْ وَنُصْلِهِ وَنُإْتِهِ مِنْهَا فَاعَتَبِرْ
صَافِ اًٌ حَلبَ
وقال رحمه الله :
69
وَف الْكُلِّ قَصْرُ الْهَاءِ بَانَ لِسَانُهُ
بخُلْؾٍ …………………
.................................
317 – وك ؾٌ عرفنا قراءة من صٌلون الهاء من الدل لٌ السابق؟
ج قراءة من صٌلون الهاء مؤخوذة من الضد إذ أنه رحمه الله لم
ذٌكرهم ف السكون أو القصر فلم بٌق لهم إلا الصلة.
..............................
318 - وك ؾٌ قرأ القراء كلمة فؤلقه ؟
ج قراءة كلمة فؤلقه عل أربع قراءات وه :ً
1. الإسكان لكل من أبو عمرو وعاصم وحمزة
2. القصر لقالون
3. الوجهان القصر والصلة لهشام
4. الصلة لكل من ورش وابن كث رٌ وابن ذكوان و الكساب .
....................................................
319 – وما هو دل لٌ النظم عل أوجه قراءة فؤلقه ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَعَنْهُمْ وَعَنْ حَفْصٍ فَؤَلْقِهْ
وقال : وَف الْكُلِّ قَصْرُ الْهَاءِ بَانَ لِسَانُهُ بخُلْؾٍ
................................
320 – وما ه القراءات الواردة ف كلمة و تٌقه ؟
ج كلمة تٌقه ف هٌا ست قراءات للقراء وه :
1. الإسكان وجها واحدا للهاء مع كسر القاؾ لأب عمرو
وشعبة
2. الوجهان ، الإسكان والصلة للهاء مع كسر القاؾ لخلبد
3. إسكان القاؾ مع القصرف الهاء لحفص
4. القصر والصلة للهاء مع كسر القاؾ لهشام
70
5. القصر وجها واحدا للهاء مع كسر القاؾ لقالون
6. الصلة ب اٌء وجها واحدا مع كسر القاؾ لكل من ورش
وابن كث رٌ وابن ذكوان والكسابى وخلؾ .
.........................
321 – وما هو دل لٌ قراءة كلمة و تٌقه من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَ تٌََّقِهْ حَمى صَفْوَهُ قَوْمٌ بِخُلْؾٍ وَأَنْهَلبَ
وَقُلْ بسُكُونِ الْقَاؾِ وَالْقَصْرِ حَفْصُهُمْ
وقال أ ضٌا رحمه الله :
وَف الْكُلِّ قَصْرُ الْهَاءِ بَانَ لِسَانُهُ بخُلْؾٍ
.........................................................
322 - وما ه مراتب القراء ف كلمة ؤٌته ؟
ج القراء ف كلمة ؤٌته عل ثلبث مراتب وه :
1. الإسكان للسوس 2. القصر والصلة لقالون
3. الصلة للباق نٌ وجها واحدا وهم : ورش وابن كث رٌ
والدوري وابن عامر والكوف وٌن
..................................
323 – وما هو الدل لٌ عل مراتب القراء ف ؤٌته ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَ ؤٌَْتِهْ لَدَى طه بِالإِسْكَانِ ٌُجْتَلبَ ...........
وَف الْكُلِّ قَصْرُ الْهَاءِ بَانَ لِسَانُهُ بخُلْؾٍ وَف طَهَ
بِوَجْهَ نٌِْ بُجِّلبَ
وهشام له الصلة قولا واحدا ف هذه الكلمة ) ؤٌته ( بطه .
......................................
71
324 – ما ه القراءات الواردة ف كلمة رٌضه للقراء السبعة ؟
ج القراء ف كلمة رٌضه عل خمس مراتب وه :
1. الإسكان وجها واحدا للسوس 2. الوجهان ، الإسكان والقصر لهشام
3. الوجهان ، الإسكان والصلة للدوري
4. القصر وجها واحدا لكل من نافع وعاصم وحمزة .
5. الصلة بواو وجها واحدالكل من ابن كث رٌ وابن ذكوان
والكسابى .
.....................................
325 – وما هو الدل لٌ عل القراءات الواردة ف كلمة رٌضه ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَإِسْكَانُ رٌَْضَهْ مٌُْنُهُ لُبْسُ طَ بٌٍِّ بِخُلْفِهِمِاَ وَالْقَصْرَ فَاذْكُرْهُ
نَوْفَلبَ
لَهُ الرُّحّبُ .......
...........................
326 – كم عدد القراءات الواردة ف كلمة رٌه ف سورة الزلزلة؟
ج كلمة رٌه ف الزلزلة القراء ف هٌا عل مرتبت نٌ وهما :
1. الإسكان وجها واحدا لهشام
2. الضم والصلة بواو للباق نٌ جم عٌا .
................................................
327 – وما هو الدل لٌ عل هات نٌ القرابت نٌ ف كلمة رٌه ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَالزِّلْزَال خَ رًٌْا رٌََهْ بِهَا وَشَرًّا رٌََهْ حَرْفَ هٌِْ سَكِّنْ
لِ سٌَْهُلب
.............................
72
328 – ولم ذكر الناظم رحمه الله سورة الزلزلة تحد دٌا ؟
ج ذكر تحد دٌا سورة الزلزلة ل خٌرج ما عداها مثل كلمة رٌه ف البلد ) أن لم رٌه أحد ( فالقراء لهم ف هٌا الصلة قولا واحدا .
...........................
329 – ما هو الخلبؾ الواقع ف كلمة ) أرجه ( ؟
ج الخلبؾ الواقع ف هٌا من ح ثٌ الهمز وتركه وأ ضٌا ف هاء
الضم رٌ.
......................................
330 – ومن قرأ من القراء كلمة أرجه بالهمز؟
ج قرأ كل من ابن كث رٌ وأبو عمرو وابن عامر هذه الكلمة
بالهمز الساكن قبل الهاء) أرجبه ( .
.......................................
331 - وما هو دل لٌ قراءة الهمز ف هٌا ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَعى نَفَرٌ أَرْجِبْهُ بِالْهَمْزِ سَاكِنًا
.................................................
332 – وهل الباقون قٌرإنها بلب همز ؟
ج نعم قراءة الباق نٌ تإخذ من الضد فضد الهمز تركه ، وح ثٌ
أن الإمام الشاطب سكت عنهم ، هذا عٌن أنهم قٌرأونها بترك
الهمز ) أرجه ( .
.............................
333 – وما هو الخلبؾ الواقع ف هاء الضم رٌ ف كلمة أرجه؟
ج الخلبؾ ف هاء أرجه دابر ب نٌ كسرها مع القصر ، وكسرها
بالإشباع ، وضمها مع القصر ، وضمها بالإشباع ، وب نٌ سكونها.
...............................
334 – ولمن قراءة ضم الهاء؟
73
ج قرأ كل من ابن كث رٌ وهشام بالضم والصلة ،وأبو عمرو
بالضم والقصر.
..........................
335 – وما هو دل لٌ الضم ف الهاء؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَف الْهَاءِ ضَمٌّ لَؾَّ دَعْوَاهُ حَرْمَلبَ
وقال أ ضٌا : وَصِلْهَا جوَادًا دُونَ رَ بٌٍْ لِتُوصَلبَ
.........................................
336 – ولمن قراءة سكون الهاء؟
ج قرأ كلب من عاصم وحمزة بسكون الهاء.
........................................
337 – وما هو دل لٌ إسكان الهاء من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله ؟
وَأَسْكِنْ نَصِ رًٌا فَازَ
...................................
338 – هل من لم قٌرأ بالسكون أو الضم ، قٌرأ بالكسر؟
ج نعم من لم قٌرأ بالسكون أو الضم قٌرأ بالكسر، وهم قالون
وابن ذكوان بالكسر والقصر ، وورش والكساب بالكسر
والاشباع(
..............................
339 – وما هو دل لٌ قراءة الكسر؟
الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وَاكْسِرْ لِؽَ رٌِْهِمْ
أي ؼ رٌ المسكن نٌٌ والضام نٌ ، كٌسروا هاء الضم رٌ.
..........................................
340 – إذن ما ه القراءات الواردة ف كلمة أرجه؟
74
ج القراءات الواردة ف هٌا ست قراءات ف هذه الكلمة حال
الوصل
ثلبثة لأصحاب الهمز وثلبثة لمن لم هٌمز:
1. أرْجبهُ و :: بالهمز وضم الهاء وإثبات الصلة : للمك وهشام.
2. أرجبهُ : بالهمز وضم الهاء والقصر : للبصري
3. أرجبهِ : بالهمز وكسر الهاء والقصر : لابن ذكوان
4. أرجهْ : دون همز وبإسكان الهاء : لعاصم وحمزة .
5. أرجهِ ى : دون همز وبصلة الهاء ب اٌء : لورش والكسابى
6 - أرجهِ : بكسر الهاء دون همز ودون صلة : لقالون
...........................
.
باب المد والقصر.
....................
341 – ما معن المد لؽة واصطلبحا؟
ج المد لؽة : الز اٌدة قال تعال ) و مٌددكم بؤموال وبن نٌ (
واصطلبحا : إطالة الصوت بحرؾ المد والل نٌ ز اٌدة عن المقدار
الطب عٌ عند وجود السبب.
................................
342 – وما معن القصر لؽة واصطلبحا ؟
ج القصر لؽة : الحبس أو المنع قال تعال ) حور مقصورات
ف الخ اٌم (.
واصطلبحا : اثبات حرؾ المد أو الل نٌ بؽ رٌ ز اٌدة عن المد
الطب عٌ أي حركت نٌ فقط لعدم وجود السبب.
.......................
75
343 – أ هٌما الأصل المد أم القصر؟
ج القصر هو الأصل لعدم احت اٌجه لسبب ، والمد فرع لاحت اٌجه
للسبب.
.........................
344 – ما ه حروؾ المد ؟
ج حروؾ المد ثلبثة ه الواو ، والألؾ ، وال اٌء.
........................
345 – هل دابما هذه الحروؾ تكون حروؾ مد ؟
ج ل سٌ دابما ، بل عندما تكون ساكنة وقبل حركة من جنسها .
أي قبل الألؾ فتح مثل )قال (،وقبل ال اٌء كسر مثل ) ق لٌ (، وقبل
الواو ضم مثل ) قٌول (.
.............................
346 – هل ما سبق عٌتبر شرطا لتكون هذه الحروؾ حروؾ مد؟
ج نعم هذا شرط لها ، إذ لم تٌوفر لا تكن حروؾ مد .
...................................
347 – ما ه أنواع المدود الواردة ف الشاطب ةٌ؟
ج المدود التى وردت ف الشاطب ةٌ ه ) الطب عٌ المتصل
المنفصل البدل اللبزم الكلم العارض للسكون اللبزم
الحرف بنوع هٌ ) مثقل ومخفؾ ( الل نٌ بنوع هٌ ) المهموز،
وؼ رٌه(
....................
348 - ما هو المد الطب عٌ ؟
ج المد الطب عٌ أو الأصل هو الذي لا تقوم ذات الحرؾ إلا به ،
ولاتستق مٌ الكلمة بدونه ولا تٌوقؾ عل سبب من همز أو سكون.
........................
349 – وما مقدار مده عند القراء؟
76
ج المد الأصل أو الطب عٌ مٌد بمقدار حركت نٌ لكل القراء ،
وهو زمن نطق الألؾ أو حركت نٌ متتال تٌ نٌ من فتح أو كسر أو
ضم .
...................................
350 – هل المد الأصل له صورة مع نٌة؟
ج المد الأصل هو ما توفر ف حروؾ المد الثلبثة بشروطها
بؤي صورة كانت وصلب أو وقفا .
..................................
351 – اضرب لنا أمثل متنوعة عل المد الأصل ؟ً
ج مثال ) نوح هٌا ( وصلب ووقفا وهذه الكلمة توفرت ف هٌا
حروؾ المد الثلبثة بشروطها ،ومثل هديً وقفا ،ول كٌوناً وقفا،
لكنا وقفا ،ذاقا وقفا ،ربهُ وصلب .
..............................
351 - ما هو المد الفرع ؟ً
ج المد الفرع هو خلبؾ المد الأصل ، وهو ز اٌدة المد عل مقدار المد الطب عٌ لسبب من الأسباب ، وتقوم ذات الحرؾ
بدونه.
................................
352 - بؤي أنواع المد الفرع ابتدأ به الإمام الشاطب ؟
ج بدأ الإمام الشاطب بدا ةٌ بذكر المد المتصل .
.........................
353 – وما هو المد المتصل ؟
ج المد المتصل هو أن ؤٌت حرؾ المد قبل الهمز بكلمة واحدة
مثل جاء ، السماء ، السوأي
..........................
354 – وما هو دل لٌ المد المتصل من الشاطب ةٌ ؟
77
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
إِذَا أَلِؾٌ أَوْ اٌَإُهَا بَعْدَ كَسْرَةٍ أَوِ الْوَاوُ عَنْ ضَمّ لَقِ الْهَمْزَ طُوِّلاَ
..........................
355 – وك ؾٌ عرفنا أنه قٌصد بذلك المد المتصل ؟
ج قصد بذلك المتصل لأنه ذكر بعد مباشرة قوله ) فإن نٌفصل (
دل ذلك عل أنه المتصل .
..........................
356 - وما ه مراتب المد المتصل للقراء من الشاطب ةٌ؟
ج القراء ف المد المتصل عل مرتبت نٌ هما :
أ طول وه الإشباع لكل من ورش وحمزة.
ب متوسطة وه التوسط لباق القراء.
.............................
357 – ما هو المد المنفصل ؟
ج المد المنفصل هو ما انفصل ف هٌ حرؾ المد عن الهمز
بإن كان حرؾ المد آخر الكلمة والهمز أول الت تل هٌا مثل أمره
إل ، بما أنزل.
........................
358 – ما ه مراتب القراء ف المد المنفصل ؟
ج القراء ف المد المنفصل عل ثلبث مراتب إجمالا وأربعة
تفص لٌب ،القصر والتوسط والطول .
.....................
359 – من قٌرأ بمرتبة القصر من القراء؟
ج قٌرأ بالقصر كل من ابن كث رٌ والسوس قولا واحدا ووجه
لقالون ودوري أب عمرو.
.....................
360 – ما هو الدل لٌ عل قراءة هإلاء بالقصر؟
78
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
فَإِنْ نٌَْفَصِلْ فَالْقَصْرُ بادّرْهُ طَالِباً بِخُلْفِهِماَ رٌُْوِ كٌَ دَرًّا وَمُخْضَلبَ
.................................
361 – ومن قٌرأ بمرتبة الإشباع ؟
ج قٌرأ بمرتبة الإشباع ف المنفصل وكذلك المتصل كل من
ورش وحمزة.
...........................
362 – ومن قٌرأ بمرتبة التوسط من القراء؟
ج قٌرأ بالتوسط ف المنفصل كل من ابن عامر وعاصم
والكساب والوجه الثان لكل من قالون ودوري أب عمرو.
...............................
363 – ما هو مد البدل ؟
ج مد البدل هو ما تقدم ف هٌ حرؾ المد عل الهمز، سواء كان
هذا الهمز محقق أم مؽ رٌ بؤي أنواع التؽ رٌٌ.
......................
364 – اذكر أمثلة لمد البدل مع الهمز المحقق والمؽ رٌ؟
ج مثال مد البدل للهمز المحقق ) آمن الرسول ، نؤي بجانبه ،
لإ لٌبؾ قر شٌ ،أوتوا الكتاب (
مثال مد البدل للهمز المؽ رٌ ،هإلاء آلهة )مؽ رٌ بالإبدال( ، الآخرة
) مؽ رٌ بالنقل ( ، ءامنتم ، جاء آل لوط ) مؽ رٌ بالتسه لٌ ( .
...........................
365 - ما مقدار مد البدل للقراء ؟
ج مد البدل مٌد بمقدار حركت نٌ ) القصر ( لجم عٌ القراء ، عدا
ورش فله ف هٌ القصر والتوسط والطول.
..............................
366 – ما هو الدل لٌ عل هذا المد من الشاطب ةٌ؟
79
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله:
وَمَا بَعْدَ هَمْزٍ ثَابِتٍ أَوْ مُؽَ رٌٍَّ فَقَصْرٌ وَقَدْ رٌُْوَى لِوَرْش مُطَوَّلاَ
وَوَسَّطَهُ قَوْمٌ كَآمَنَ هإُلاَءِ آلِهَةً آتى لِلْئِ مٌَانِ مُثِّلبَ
..................................
367 - هل قاعدة مد البدل لورش مطردة ف القرءان ؟
ج كلب ، بل استثن لورش كلمتان مخصوصتان ، وثلبث قواعد
عامة.
........................
368 – وماهما هاتان الكلمتان المستثنتان لورش؟
ج الكلمتان هم ) اسراب لٌ ، إٌاخذ ك ؾٌ تصرفت ووقعت(
لورش ف هٌما قصر البدل كؽ رٌه من القراء.
....................................
369 – ما هو الدل لٌ عل استثناء هات نٌ الكلمت نٌ ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : سِوى اٌَءِ إِسْرَاء لٌَِ
وقال : وَبَعْضُهُمْ إٌَُاخِذُكُمُ آلانَ مُسْتَفْهِماً تَلبَ
.......................................
370 – ما ه القاعدة الأول المستثناة لورش ف البدل؟
ج القاعدة الأول : إذا وقع الهمز بعد ساكن صح حٌ ف كلمة
واحدة مثل القرءان ، مسبولا ، فلورش ف هٌ القصر كباق القراء.
...........................
371 – ما هو الدل لٌ عل استثناء هذه القاعدة؟
ج الدل لٌ قول الناظم :
سِوى اٌَءِ إِسْرَاء لٌَِ أَوْ بَعْدَ سَاكِنٍ صَحِ حٌٍ كَقُرْآنِ وَمَسْبُولاً اسْؤَلاَ
..................................
372 – وما ه القاعدة الثان ةٌ المستثناة لورش ف مد البدل؟
80
ج القاعدة الثان ةٌ ه : أن قٌع حرؾ المد بعد همز الوصل مثل
إ ذٌن ل فلورش ف هٌا القصر كباق القراء.
......................
373 – وماهو الدل لٌ عل استثناء هذه القاعدة؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وَمَا بَعْدَ هَمْزِ الْوَصْلِ إ تٌِ
.........................
374 – وما ه القاعدة الت لم ذٌكرها الناظم والمستثناة لورش
من مد البدل؟
ج القاعدة الثالثة وه الت لم ذٌكرها الإمام الشاطب ف الحرز
ه : إذا كان حرؾ المد الواقع بعد الهمز مبدل من التنو نٌ مثل )
دعاءا ، نداءا ، خطؤ ( .
لورش ف هذه الأمثلة القصر فقط كباق القراء رحمهم الله .
...................
375 _ ولم استثن تٌ هذه القاعدة الثالثة ؟
ج استثن تٌ هذه القاعدة لأن حرؾ المد هنا عارض ول سٌ أصل اٌ
فهو مبدل من التنو نٌ حال الوقؾ فقط.
.................................
376 هل هناك كلمات أخري مستثناة لورش من مد البدل؟
ج استثن بعضهم كلمت الآن الإستفهام ةٌ ، وكلمة الأول الواقعة بعد كلمة عاد ) وأنه أهلك عادً الأول (
...................................
377 – لم ق دٌت كلمة الآن بالإستفاهم ةٌ؟
ج - ل خٌرج منها الآن الخبر ةٌ مثل ) الآن حصحص ( ، ) الآن
جبت ( فف هٌا الأوجه الثلبثة.
....................
81
378 – وما هو المستثن ف الإستفهام ةٌ الأول أم الثان ةٌ؟
ج المستثناة هى الثان ةٌ لأن الأول ل سٌت من هذا الباب .
................................
379 – ولم ق دٌت كلمة الأول بكلمة عاد ؟
ج - ل خٌرج بذلك مثل س رٌتها الأول ، فلله الآخرة والأول فف مثل هذا الأوجه الثلبثة للبدل ، لكن المرتبطة بكلمة عاد فف هٌا
القصر كالباق نٌ.
...........................
380 – ما هو الدل لٌ من النظم عل هات نٌ الكلنت نٌ ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَبَعْضُهُمْ إٌَُاخِذُكُمُ آلانَ مُسْتَفْهِماً تَلبَ ،وَعَادً الْأُولى
.............................
381 – ما هو مذهب ابن ؼلبون ف البدل لورش؟
ج مذهب ابن ؼلبون هو القصر ف البدل ف جم عٌ الباب كباق القراء.
..........................
382 _ ما هو الدل لٌ عل مذهب ابن ؼلبون؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَابْنُ ؼَلْبُونَ طَاهِرٌ بِقَصْرِ جَمِ عٌِ الْبَاب قَالَ وَقَوَّلاَ
........................
383 – ما ه أنواع المدود التال ةٌ الت تٌكلم عنها الناظم؟
ج تٌكلم الناظم رحمه الله عن المد الناتج عن وقوع حرؾ المد
قبل ساكن.
..........................
384 – وما ه أنواع السواكن الت تقع بعد حرؾ المد ؟
82
ج الساكن بعد حرؾ المد قسمان ) لازم للحرؾ لا نٌفك عنه
وصلب ووقفا ، وسكون عارض حال الوقؾ فقط (.
.............................
385 – وما هو حكم المد ف الحالة الأول ، وما مقدار مده مع
التمث لٌ ؟
ج حكم النوع الأول أنه لازم المد ، مدا مشبعا لكل القراء ، مثل
ألحاقة ، الطامة ، الضال نٌ ، آلذكر نٌ، ولات مٌموا للبزي ،
والصافات صفا لحمزة .
......................
386 - وما هو الدل لٌ عل هذا المد من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله:
وَعَنْ كُلِّهِمْ بِالْمَدِّ مَا قَبْلَ سَاكِنٍ
........................................
387 – وما اسم النوع الثان من مدود السواكن ، وما مثاله؟
ج النوع الثان سٌم المد العارض للسكون. مثل العالم نٌ ،
الفابزون ، القرآن ، الذبب عند من بٌدل .
..................................
388 – ما حكم هذا المد ، وما مقداره؟
حكم هذا المد الجواز ، مقدار ) القصر أو التوسط أو المد ( لجم عٌ
القراء.
...........................
389 – ما دل لٌ هذا النوع من المد من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله:
وعِنْدَ سُكُونِ الْوَقْؾِ وَجْهَانِ أُصِّلب
..............................
83
390 – هل المد الناتج عن سكون الإدؼام للسوس من هذا
النوع ؟
ج نعم مثل ) الرح مٌ ملك ( فف هٌ الأوجه الثلبثة المتقدمة.
.........................
391 – ما ه المدود التال ةٌ الت تكلم عنها النظم؟
ج تكلم النظم ف التال عن المدود ف فواتح السور.
.......................................
392 – وما ه الحروؾ الت وردت ف فواتح السور؟
ج الحروؾ الواردة ف فواتح السور مجموعة ف جملة ) نص
حك مٌ قاطع له سر( أي أنها أربعة عشر حرفا.
...............................
393 – هل المد الوارد ف هذه الحروؾ بنفس الرتبة؟
ج كلب ، بل تنقسم هذه الحروؾ من ح ثٌ رتبة المد إل أربعة
أقسام.
...............................
394 – ما هو القسم الأول من هذه الحروؾ من ح ثٌ رتبة المد
؟
ج القسم الأول مٌد مد مشبعا ) وهو ما كان عل ثلبثة أحرؾ
تٌوسطها حرؾ مد ( وجمعت حروفه ف جملة ) سنقص لكم(
وه ] س نٌ ، نون ، قاؾ ، صاد ، لام ، كاؾ ، م مٌ [ فهذه
الحروؾ السبعة تمد مدا لازما لأنه أت بعد المد ساكن.
..............................
395 – ما هو الدل لٌ عل هذا القسم من الحروؾ ف النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وَمُدَّ لَهُ عِنْدَ الْفَوَاتِحِ مُشْبِعاً
ومقصوده النوع الأول لأنه ذكر الأقسام الأخري بعده .
.....................................
84
396 – وما هو القسم الثان ف فواتح السور من ح ثٌ رتبة المد
؟
ج القسم الثان هو حرؾ الع نٌ ، فف هٌ الوجه نٌ التوسط والمد ،
والمد مقدم
......................
397 – وما هو الدل لٌ عل رتبة المد ف حرؾ الع نٌ ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وَف عَ نٌْ الْوَجْهَانِ وَالطُّول فُضِّلبَ
...................................................
398 – وما هو القسم الثالث من المد ف فواتح السور ؟
ج القسم الثالث هو المد الطب عٌ ف حروؾ جمعت ف جملة )
ح طهر (
وه ] حا ، اٌ ، طا ، ها ، را [ لأنها تتكون من حرف نٌ فقط
آخرهما حرؾ مد ف مٌد مدا طب عٌ اٌ .
...................
399 – وما هو الدل لٌ عل هذا القسم من النظم ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله: وَف نَحْوِ طهَ الْقَصْرُ إِذْ لَ سٌَْ
سَاكِنٌ .
..........................
400 – وما هو القسم الرابع ف فواتح السور من ح ثٌ رتبة
المد ؟
ج القسم الرابع والأخ رٌ هو ما كان عل ثلبثة أحرؾ ولا تٌخلله
حرؾ مد ، وهو حرؾ واحد فقط وهو حرؾ ) الألؾ (.
...........................
401 – وما هو الدل لٌ من النظم عل هذا القسم الأخ رٌ؟
85
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله : وَمَا فِ أَلِؾْ مِنْ حَرْؾِ مَدٍ
فَ مٌُْطَلبَ
..........................................
402 - ما ه حروؾ الل نٌ ؟
ج حرفا الل نٌ هما ال اٌء والواو الساكنت نٌ بعد فتح .مثل ب تٌ ،
خوؾ
....................................
403 – وهل تمد هذه الحروؾ ؟
ج لا تمد إلا إذا كانت قبل ساكن مثل السوء وقفا .
..............................
404 – وما ه أنواع مد الل نٌ ؟
ج نٌقسم الل نٌ إل نوع نٌ هما ] ل نٌ ؼ رٌ مهموز مثل خوؾ ،
ل نٌ مهموز مثل ش ءً [
........................
405 – وما مقدار المد ف مد الل نٌ المهموز ؟
ج الل نٌ المهموز للقراء ف هٌ ثلبثة أوجه القصر والتوسط والمد
وقفا فقط ولا ش اٌ لهم وصلب، عدا ورش فله وجهان فقط وهما
التوسط والطول وصلب ووقفا .
........................................
406 – وما هو الدل لٌ عل هذه الأوجه ف الل نٌ ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَإِنْ تَسْكُنِ الْ اٌَ بَ نٌَْ فَتْحٍ وَهَمْزَةٍ بِكَلِمَةٍ أَوْ وَاوٌ فَوَجْهَانِ جُمِّلبَ
بِطُولٍ وَقَصْرٍ وَصْل وَرْشٍ وَوَقْفُهُ وَعِنْدَ سُكُونِ الْوَقْؾِ لِلْكُلِّ أُعْمِلبَ
...................................
407 – وما هو مقدار مد الل نٌ الؽ رٌ مهموز ؟
86
ج الل نٌ الؽ رٌ مهموز ف هٌ الأوجه الثلبثة لجم عٌ القراء وقفا ،
ولا ش اٌ لهم وصلب.
...........................
408 – وما هو الدل لٌ عل أوجه الل نٌ الؽ رٌ مهموز ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله :
وَعَنْهُمْ سُقُوطُ الْمَدِّ فِ هٌِ وَوَرْشُهُمْ وٌَُافِقُهُمْ فِ حَ ثٌُْ لَا هَمْزَ مُدْخَلبَ
.............................
409 – هل شذت كلمات مع نٌة لورش من مد الل نٌ؟
ج نعم هناك ثلبث كلمات لورش شذت عن القاعدة وه ]سوءات ) بالجمع( ، الموءودة ، موبلب [.
............................
410 – وما ه أوجه ورش ف كلمة سوءات؟
ح حرؾ الواو ف كلمة سوءات ل سٌ لورش ف هٌ إلا القصر
والتوسط ) عل التحق قٌ من أهل الأداء( فعل ذلك كٌون لورش
ف هذه الكلمة أربعة أوجه وه ) قصر الل نٌ مع تثل ثٌ البدل ، وتوسط الل نٌ مع توسط البدل (
.............................
411 - وما ه أوجه ورش ورش ف كلمت ؟
ج ل سٌ لورش ف هٌما إلا القصر ف الل نٌ ، مع ثلبث البدل ف الموءودة.
.........................
412 – وما هو الدل لٌ عل هذه الكلمات ؟
ج الدل لٌ قول الناظم رحمه الله:
- وَفِ وَاوِ سَوْآتٍ خِلبَؾٌ لِوَرْشِهِمْ وَعَنْ كُلٍ الْمَوْءُودَةُ اقْصُرْ
وَمَوْبِلبَ
........................
87
413 – ما ه قاعدة ورش ف اجتماع البدل مع الل نٌ المهموز ؟
ج القاعدة ه : مٌتنع لورش كلب من :
1- الطول ف الل نٌ مع قصر البدل
2- الطول ف الل نٌ المهموز مع توسط البدل
..............................
414 - وما ه الأوجه إذا تقدم البدل عل الل نٌ المهموز؟
ج أوجه ورش إذا تقدم البدل عل الل نٌ المهموز ه :
ف هٌ أربعة أوجه :
1- قصر البدل مع توسط الل نٌ،
2- توسط البدل مع توسط الل نٌ،
3- تطو لٌ البدل مع توسط الل نٌ،
4- تطو لٌ البدل مع تطو لٌ الل نٌ
..................................
415 - اضرب لنا مثال عل ذلك من القرءان ؟
ج مثال عل تقدم البدل عل الل نٌ المهموز قوله تعال :ً
وَلَا حٌَِلُّ لَكُمْ أَنْ تَؤْخُذُوا مِمَّا آَتَ تٌُْمُوهُنَّ شَ بًٌْا إِلَّا أَنْ خٌََافَا أَلَّا قٌُِ مٌَا
حُدُودَ اللهَِّ
.......................................
416 – وما ه أوجه ورش إذا تقدم الل نٌ المهموز عل البدل ؟
ج أوجه تقدم الل نٌ عل البدل :
ف هٌ أربعة أوجه :
1- توسط الل نٌ المهموز مع قصر البدل
2- توسط الل نٌ المهموز مع توسط البدل
3- توسط الل نٌ المهموز مع طول البدل
4- تطو لٌ الل نٌ المهموز مع طول البدل
....................................
88
417 - - وما هو مثال تقدم الل نٌ عل البدل؟
ج مثال قوله تعال :
شَ بًٌْا
نَّهُمْ لَنْ ضٌَُرُّوا اللهَّ وَلَا حٌَْزُنْكَ الَّذِ نٌَ سٌَُارِعُونَ فِ الْكُفْرِ إِ
أَلَّا جٌَْعَلَ لَهُمْ حَظًّا فِ الْآَخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِ مٌٌ
دٌُ اللهَّ رٌُِ
...............................
418 – ما ه قاعدة اجتماع البدل مع ذات ال اٌء؟
ج القاعدة : ه امتناع وجه القصر مع التقل لٌ ، والتوسط مع
الفتح.
...............................
418 – ما ه أوجه تقدم البدل عل ذات ال اٌء؟
ج تقدم البدل عل ذات ال اٌء ف هٌ أربعة أوجه لورش وه :ً
1- قصر البدل مع فتح ذات ال اٌء
2- توسط البدل مع تقل لٌ ذات ال اٌء
3- الطول ف البدل مع فتح ذات ال اٌء
4- الطول ف البدل مع تقل لٌ ذات ال اٌء
................................
419 – ما هو مثال تقدم البدل عل ذات ال اٌء ؟
ج تقدم البدل عل ذات ال اٌء مثل قوله تعال :
مِنْ فَضْلِهِ
مَا آَتَاهُمُ اللهَّ فَرِحِ نٌَ بِ
.........................
420 – وما ه أوجه تقدم ذات ال اٌء عل البدل ؟
ج إذا تقدم ذات ال اٌء عل البدل فف هٌ أربعة أوجه لورش وه :ً
1- فتح ذات ال اٌء مع قصر البدل
2- فتح ذات ال اٌء مع طول البدل
3- تقل لٌ ذات ال اٌء مع توسط البدل
89
4- تقل لٌ ذات ال اٌء مع الطول ف البدل
................................
421 – ما هو مثال تقدم ذات ال اٌء عل البدل ؟
ج تقدم ذات ال اٌء عل البدل مثل قوله تعال :
فَتَلَقَّى آَدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَ هٌِْ
...............................
422 – وما ه قاعدة اجتماع البدل مع الل نٌ المهموز وذات
ال اٌء لورش؟
ج مٌتنع لورش ف هٌا الآت :
1- قصر البدل مع تقل لٌ ذات ال اٌء
2- توسط البدل مع فتح ذات ال اٌء
3- الطول ف الل نٌ المهموز مع القصر والتوسط ف البدل
................
422 – وما ه عدد الأوجه الجابزة لورش عند اجتماع البدل مع
الل نٌ مع ذات ال اٌء؟
ج الأوجه الجابزة ف ذلك ستة فقط :
1- قصر البدل مع فتح ذات ال اٌء مع التوسط ف الل نٌ المهموز
2- التوسط ف البدل مع تقل لٌ ذات ال اٌء مع التوسط ف الل نٌ
المهموز
3- الطول ف البدل مع فتح ذات ال اٌء مع التوسط ف الل نٌ
المهموز
4- الطول ف البدل مع فتح ذات ال اٌء مع الطول ف الل نٌ
المهموز
5- الطول ف البدل مع تقل لٌ ذات ال اٌء مع التوسط ف الل نٌ
المهموز
90
6- الطول ف البدل مع تقل لٌ ذات ال اٌء مع الطول ف الل نٌ
المهموز
.........................
423 – ما هو مثال اجتماع البدل مع الل نٌ وذات ال اٌء؟
ج مثال قوله تعال :
وَإِنْ أَرَدْتُمُ اسْتِبْدَالَ زَوْجٍ مَكَانَ زَوْجٍ وَآَتَ تٌُْمْ إِحْدَاهُنَّ قِنْطَارًا فَلَب
تَؤْخُذُوا مِنْهُ شَ بًٌْا أَتَؤْخُذُونَهُ بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِ نًٌا ) 20 ( ] النساء[
.................................
424 - ما هى أوجه تقدم البدل ثم ذات ال اٌء ثم الل نٌ ؟
بدل ذات اٌء ل نٌ مهموز*
ف هٌ ستة أوجه وه :
1. قصر البدل وفتح ذات ال اٌء وتوسط الل نٌ المهموز.
2. توسط البدل وتقل لٌ ذات ال اٌء وتوسط الل نٌ المهموز.
3. طول البدل وفتح ذات ال اٌء و توسط الل نٌ المهموز.
4- طول البدل وفتح ذات ال اٌء وطول الل نٌ المهموز
5. طول البدل وتقل لٌ ذات ال اٌء وتوسط الل نٌ المهموز.
6 - طول البدل وتقل لٌ ذات ال اٌء وظول الل نٌ المهموز
...................
425 ما هو المثال من القرءان عل الحكم السا قٌ؟
ج مثال قوله تعال :
)وَإِنْ أَرَدتُّمُ اسْتِبْدَالَ زَوْجٍ مَّكَانَ زَوْجٍ وَآتَ تٌُْمْ إِحْدَاهُنَّ قِنطَاراً فَلبَ
تَؤْخُذُواْ مِنْهُ شَ بٌْاً أَتَؤْخُذُونَهُ بُهْتَاناً وَإِثْماً مُّبِ نٌاً ( النساء ] 20 .]
..............................
426 – وما ه أوجه تقدم البدل ثم الل نٌ المهموز ثم ذات ال اٌء؟
91
* بدل ل نٌ مهموز ذات اٌء *
ج ف هٌ ستة أوجه مثل قوله تعال :
) اٌَ أَ هٌَُّا الرَّسُول لاَ حٌَْزُنكَ الَّذِ نٌَ سٌَُارِعُونَ فِ الْكُفْرِ مِنَ الَّذِ نٌَ
قَالُواْ آمَنَّا بِؤَفْوَاهِهِمْ وَلَمْ تُإْمِن قُلُوبُهُمْ وَمِنَ الَّذِ نٌَ هِادُواْ سَمَّاعُونَ
لِلْكَذِبِ سَمَّاعُونَ لِقَوْمٍ آخَرِ نٌَ لَمْ ؤٌَْتُوكَ حٌَُرِّفُونَ الْكَلِمَ مِن بَعْدِ
مَوَاضِعِه قٌَُولُونَ إِنْ أُوتِ تٌُمْ هَذَا فَخُذُوهُ وَإِن لَّمْ تُإْتَوْهُ فَاحْذَرُواْ
فِتْنَتَهُ فَلَن تَمْلِكَ لَهُ مِنَ اللهِّ شَ بٌْاً أُوْلَبِكَ الَّذِ نٌَ لَمْ رٌُِدِ
دِ اللهّ وَمَن رٌُِ
أَن طٌَُهِّرَ قُلُوبَهُمْ لَهُمْ فِ الدُّنْ اٌَ خِزْيٌ وَلَهُمْ فِ الآخِرَةِ عَذَابٌ
اللهّ
عَظِ مٌٌ ( المابدة] 41 .]
1 .قصر البدل وتوسط الل نٌ المهموز وفتح ذات ال اٌء
2 .توسط البدل توسط الل نٌ المهموز وتقل لٌ ال اٌء.
4،3 . طول البدل وتوسط الل نٌ المهموز وعل هٌ فتح وتقل لٌ ال اٌء.
6،5 . طول البدل وطول الل نٌ المهموز وعل هٌ فتح وتقل لٌ ذات
ال اٌء.
>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>
427 – وما ه أوجه تقدم ذات ال اٌء ثم البدل ثم الل نٌ ؟
*ج ذات اٌء بدل ل نٌ مهموز *
ف هٌ ستة أوجه مثل قوله تعال .ً
) أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلَى قَرْ ةٌٍَ وَهِ خَاوِ ةٌٌَ عَلَى عُرُوشِهَا قَالَ أَنَّىَ
مِبَةَ عَامٍ ثُمَّ بَعَثَهُ قَالَ كَمْ لَبِثْتَ
بَعْدَ مَوْتِهَا فَؤَمَاتَهُ اللهّ ُ
ذِهِ اللهّ حٌُْ ٌِ هََ
قَالَ لَبِثْتُ وٌَْماً أَوْ بَعْضَ وٌَْمٍ قَالَ بَل لَّبِثْتَ مِبَةَ عَامٍ فَانظُرْ إِلَى
طَعَامِكَ وَشَرَابِكَ لَمْ تٌََسَنَّهْ وَانظُرْ إِلَى حِمَارِكَ وَلِنَجْعَلَكَ آ ةًٌَ لِّلنَّاسِ
92
وَانظُرْ إِلَى العِظَامِ كَ ؾٌَْ نُنشِزُهَا ثُمَّ نَكْسُوهَا لَحْماً فَلَمَّا تَبَ نٌََّ لَهُ قَالَ
عَلَى كُلِّ شَ ءًٍْ قَدِ رٌٌ
أَعْلَمُ أَنَّ اللهّ ( البقرة] 259 .]
1. فتح ذات ال اٌء وقصر البدل وتوسط الل نٌ المهموز.
3،2 . فتح ذات ال اٌء وطول البدل وتوسط وطول الل نٌ المهموز.
4. تقل لٌ ذات ال اٌء وتوسط البدل وتوسط الل نٌ المهموز.
6،5 .تقل لٌ ذات ال اٌء وطول البدل وتوسط وطول الل نٌ المهموز.
...............................
428 – وما ه أوجه تقدم ذات ال اٌء ثم الل نٌ ثم البدل؟
ج ف خمسة أوجه وه :ً
* ذات اٌء ل نٌ مهموز بدل *
)وَلَوْ أَنَّ قُرْآناً سُ رٌَِّتْ بِهِ الْجِبَال أَوْ قُطِّعَتْ بِهِ الأَرْضُ أَوْ كُلِّمَ بِهِ
الَّذِ نٌَ آمَنُواْ أَن لَّوْ شٌََاءُ اللهّ الأَمْرُ جَمِ عٌاً أَفَلَمْ ؤٌٌََْسِ الْمَوْتَى بَل لِّلهّ
لَهَدَى النَّاسَ جَمِ عٌاً
وَلاَ زٌََال الَّذِ نٌَ كَفَرُواْ تُصِ بٌُهُم بِمَا صَنَعُواْ قَارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِ بٌاً مِّن
لاَ خٌُْلِؾُ الْمِ عٌَادَ
نَّ اللهّ دَارِهِمْ حَتَّى ؤٌَْتِ وَعْدُ اللهِّ إِ (الرعد] 31 .]
1. فتح ذات ال اٌء وتوسط الل نٌ المهموز وقصر البدل.
2. فتح ذات ال اٌء وطول الل نٌ المهموز وطول البدل.
4،3 .تقل لٌ ذات ال اٌء وتوسط الل نٌ المهموز وعل هٌ توسط وطول
البدل.
5. تقل لٌ ذات ال اٌء وطول الل نٌ المهموز وطول البدل.
.......................................
429 _ وما ه أوجه تقدم الل نٌ ثم ذات ال اٌء ثم البدل؟
ج ف هٌ ستة أوجه :
* ل نٌ مهموز ذات اٌء بدل *
93
)وَرَسُولاً إِلَى بَنِ إِسْرَابِ لٌَ أَنِّ قَدْ جِبْتُكُم بِآ ةٌٍَ مِّن رَّبِّكُمْ أَنِّ أَخْلُقُ
لَكُم مِّنَ الطِّ نٌِ كَهَ بٌَْةِ الطَّ رٌِْ فَؤَنفُخُ فِ هٌِ فَ كٌَُونُ طَ رٌْاً بِإِذْنِ اللهِّ وَأُبْرِئُ
الأكْمَهَ والأَبْرَصَ وَأُحْ ٌِ الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللهِّ وَأُنَبِّبُكُم بِمَا تَؤْكُلُونَ وَمَا
تَدَّخِرُونَ فِ بُ وٌُتِكُمْ إِنَّ فِ ذَلِكَ لآ ةًٌَ لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّإْمِنِ نٌَ ( آل
عمران] 49 .]
2،1 . توسط الل نٌ المهموز وفتح ذات ال اٌء وقصر وطول البدل.
4،3 . توسط الل نٌ المهموز وتقل لٌ ذات ال اٌء وتوسط وطول
البدل.
5. طول الل نٌ المهموز فتح ذات ال اٌء وطول البدل.
6. طول الل نٌ المهموز وتقل لٌ ذات ال اٌء وطول البدل.
......................
باب الهمزت نٌ من كلمة :
....................
430 – ما ه صور الهمزت نٌ من كلمة ؟
ج للهمزت نٌ المتلبصقت نٌ من كلمة ثلبث صور ، الأول مفتوحة
والثان ةٌ إما مفتوحة ،أو مكسورة أو مضمومة.
....................
431 – ما ه أمثلة هذه الصور من القرءان؟
ج الصورة الأول ) مفتوحت نٌ ( مثل ] ءأنذرتهم ، ءألد ، ءأنت
]
الصورة الثان ةٌ )المكسورة بعد فتح ( مثل ] أءِذا ، أبنا [
الصورة الثالثة ) المضمومة بعد فتح ( مثل ] ءأُنزل ، أءُلق [
....................
432 - ألا حظ أن الهمزة الأول مفتوحة فقط ؟
ج نعم الهمزة الأول لا تكون إلا مفتوحة والتؽ رٌٌ ف الثان ةٌ .
94
..............................
433 – ما هو شرط عمل القراء ف هٌما ؟
ج الشرط أن تكون الهمزت نٌ متلبصقتان ، كما ف الأمثلة
السابقة.
.........................
434 – ما هو عمل القراء ف الهمزت نٌ من كلمة؟
ج للقراء ف الهمزت نٌ من كلمة إما التسه لٌ ، أو الإبدال ، أو
التحق قٌ ، أو الإدخال
.......................
435 – هل هذا لتؽ رٌٌ شٌمل الهمزت نٌ ؟
ج هذا التؽ رٌٌ لا حٌدث إلا ف الهمزة الثان ةٌ فقط.
...................
436 – ما معن التسه لٌ ؟
ج التسه لٌ هو مطلق التؽ رٌٌ ، و قٌصد به هنا ب نٌ ب نٌ ، أي
نطق الهمزة ب نٌها وب نٌ الحرؾ المجانس لحركتها.
.............
437 – ما معن النطق ب نٌها وب نٌ الحرؾ المجانس لحركتها؟
ج أي نطق المفتوحة ب نٌها وب نٌ الألؾ ، والمكسورة ب نٌها وب نٌ
ال اٌء ، والمضمومة ب نٌها وب نٌ الواو.
.....................
440 – ما هو مذهب قالون ف الهمزت نٌ من كلمة ؟
ج لقالون تسه لٌ الهمزة الثان ةٌ مع إدخال ألؾ ب نٌهما ف الأنواع الثلبثة.
..........
441 ما هو الدل لٌ عل مذهب قالون ف الهمزت نٌ من كلمة ؟
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله 95
وَتَسْهِ لٌ أُخْرَى هَمْزَتَ نٌِْ بِكِلْمةٍ سَمَا
وقال : وَمَدُّكَ قَبْلَ الْفَتْحِ وَالْكَسْرِ حُجَّةٌ بِهَالُذُّ
وقال : وَمَدُّكَ قَبْلَ الضَّمِّ لَبَّى حَبِ بٌُهُ بِخُلْفهِمَا بَرَّا وَجَاءَ لِ فٌَْصِلبَ
................
442 – وما هو مذهب ورش ف الهمزت نٌ من كلمة ؟
ج لورش ف الهمزت نٌ من كلمة تسه لٌ الثان ةٌ من ؼ رٌ إدخال
ف الأنواع الثلبثة ، وله ف المفتوحة وجه ثان وهو إبدالها ألفا
مع المد المشبع ح نٌ قٌع بعدها ساكن.
................
443 وما هو دل لٌ مذهب ورش ف الهمزت نٌ من كلمة ؟
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله
وَتَسْهِ لٌ أُخْرَى هَمْزَتَ نٌِْ بِكِلْمةٍ سَمَا **وَبِذَاتِ الْفتْحِ خُلْؾٌ لِتَجْمُلبَ
وقال : وَقُلْ أَلِفاً عَنْ أَهْلِ مِصْرَ تَبَدَّلَّتْ ** لِوَرْشٍ وَف بَؽْدَادَ رٌُْوَى
مُسَهَّلبَ
................
444 وما هو مذهب ابن كث رٌ ف الهمزت نٌ من كلمة؟
ج ابن كث رٌ سٌهل الهمزة الثان ةٌ دون إدخال ف الأنواع الثلبثة.
......................
445 وما هو دل لٌ مذهب ابن كث رٌ ف قراءة الهمزت نٌ من
كلمة؟
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله:
وَتَسْهِ لٌ أُخْرَى هَمْزَتَ نٌِْ بِكِلْمةٍ سَمَا
....................................
446 وما هو مذهب أبو عمرو ف الهمزت نٌ من كلمة؟
ج قٌرأ أبو عمرو بتسه لٌ الهمزة الثان ةٌ مع الإدخال ف المفتوحة والمكسورة ،والإدخال وعدمه ف المضمومة.
96
...............
447 وما هم دل لٌ أب عمرو؟
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله :
وَتَسْهِ لٌ أُخْرَى هَمْزَتَ نٌِْ بِكِلْمةٍ سَمَا
وقال : وَمَدُّكَ قَبْلَ الْفَتْحِ وَالْكَسْرِ حُجَّةٌ بِهَالُذُّ
وقال: وَمَدُّكَ قَبْلَ الضَّمِّ لَبَّى حَبِ بٌُهُ بِخُلْفهِمَا
..................
448 وما هو مذهب هشام ف الهمزت نٌ من كلمة؟
ج هشام له ف المفتوحة التحق قٌ والتسه لٌ مع الإدخال ، وف المكسورة التحق قٌ مع الإدخال وعدمه ، إلا ف المواضع السبعة
فله ف هٌا التحق قٌ مع الإدخال إلا موضع فصلت فله ف هٌ التحق قٌ
والتسه لٌ مع الإدخال، وله ف المضمومة ف ) قل أإنببكم ( بآل
عمران التحق قٌ مع الإدخال وعدمه ، وله ف موضع ص والقمر
التحق قٌ مع الإدخال وعدمه ، والتسه لٌ مع الإدخال.
....................
449 وما هو دل لٌ هشام ف الهمزت نٌ من كلمه ؟
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله.
وَتَسْهِ لٌ أُخْرَى هَمْزَتَ نٌِْ بِكِلْمةٍ سَمَاوَبِذَاتِ الْفتْحِ خُلْؾٌ لِتَجْمُلبَ
وقال: وَمَدُّكَ قَبْلَ الْفَتْحِ وَالْكَسْرِ حُجَّةٌ بِهَالُذُّ وَقَبْلَ الْكَسْرِ خُلْؾٌ لَهُ
وَلاَ
وقال : وَمَدُّكَ قَبْلَ الضَّمِّ لَبَّى حَبِ بٌُهُ بِخُلْفهِمَا
وقال: وَف آلِ عِمْرَانَ رَووْا لِهِشَامِهِمْ كَحَفْصٍ وَف الْبَاقِ كَقَالُونَ
وَاعْتَلبَ
...................
450 – وما هو مذهب الباق نٌ من القراء ؟
97
ج الباقون وهم ابن ذكوان والكوف وٌن مذهبهم التحق قٌ بلب
إدخال ف الأنواع الثلبثة .
...................
451 – وهل شذت كلمات للقراءة عن قواعدهم ف الهمزت نٌ من
كلمة؟
ج نعم هناك بعض الكلمات مثل ]ءأعجم بفصلت ، أذهبتم
بالأحقاؾ ، أن كان بنون ، أن إٌت بآل عمران ، ءآمنتم [
.....................
452 – وك ؾٌ قرأ القراء كلمة ءأعجم بفصلت ؟
ج قرأ كل من شعبة وحمزة والكساب بتحق قٌ الهمزت نٌ ، وقرأ
هشام باسقاط الهمزة الأول ، والباقون بتحق قٌ الأول وتسه لٌ
الثان ةٌ ب نٌ ب نٌ.
........
453 – وما هو دل لٌ قراءة كلمة ءأعجم ؟ً
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله :
وَحَقَّقَهَا فِ فُصِّلَتْ صُحْبَةٌ ءأَعْجَمِ وَالأولَى أَسْقِطَنَّ لِتُسْهِلبَ
...................
454 - وهل كلمة أذهبتم من هذا الباب؟
ج تعد من هذا الباب لكل من ابن كث رٌ وابن عامر ، لأنهما
شٌفعون همزتها بؤخري هكذا] ءأذهبتم [ والباقون بهمزة واحدة ،
وكل عل أصله ف قراءتها.
...................
455 – وما هو دل لٌ قراءة كلمة أذهبتم ؟
ج الدل لٌ من الشاطب ةٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله:
وَهَمْزَة أَذْهَبْتُمْ فِ الأَحْقَاؾِ شُفِّعَتْ بِؤخُْرَى كَمَا دَامَتْ وِصَالاً
مُوَصَّلبَ
98
...............
456 – وهل كلمة ) أن كان ( بنون قرأها أحد القراء بهمزت نٌ؟
ج نعم ؛ فقد قرأها كل من ابن عامر وشعبة وحمزة بهمزت نٌ،
والباقون بهمزة واحدة.
...............
457 – وهل كل عل أصله ف قراءة كلمة ) أن كان (؟
ج حمزة وشعبة قرآها بالتحق قٌ عل أصلهما وكذلك هشام عل أصله ف تسه لٌ الثان ةٌ والإدخال ب نٌهما ،وخالؾ ابن ذكوان أصله
فقرأ بتسه لٌ الثان ةٌ، والباقون بالتحق قٌ.
.................
458 – وما هو دل لٌ قراءة كلمة أن كان ؟
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله.
وَفِ نُونٍ فِ أَنْ كَانَ شَفعَ حَمْزَةٌ وَشُعْبَةُ أَ ضٌْاً وَالدِّمَشْقِ مُسَهِّلبَ
.......................
459 – ومن قٌرأ كلمة أن إٌت بآل عمران بهمزت نٌ؟
ج قرأ ابن كث رٌ كلمة أن إٌت بآل عمران بهمزت نٌ هكذا ) ءأن
إٌت (
وهو عل أصله ف قرآتها ،وباق القراء ، بهمزة واحدة.
...............................
460 – وما هو دل لٌ قراءة كلمة أن إٌت ؟ً
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله.
وَفِ آلِ عِمْرَانَ عَنِ ابْنِ كَثِ رٌِهِمْ شٌَُفَّعُ أَنْ إٌُْتَى إِلَى مَا تَسَهَّلبَ
..........
461 – ولماذا ق دٌ هذه الكلمات بهذه السور؟
ج ق دٌها لحصر القراءة ف هذه المواضع فقط دون سواها.
...................
99
462 - ما هو أصل كلمة ءآمنتم؟
ج كلمة ءآمنتم أصلها ثلبث همزات ) ءأأْمنتم ( الأول والثان ةٌ
مفتوحتان والثالثة ساكنة فتبدل الثالثة لكل القراء ألفا هكذا )
ءأامنتم(
.....................
463 - وما هو دل لٌ الإبدال ف هٌا من الشاطب ةٌ؟
ج الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله :
وَطه وفِ الأَعْرَاؾِ وَالشُّعَرَا بِهَا ءَآمَنْتُمُ لِلكُلِّ ثَالِثًا ابْدِلاَ
...............
464 – وك ؾٌ قرأ القراء هات نٌ الهمزت نٌ من ) ءأامنتم(؟
ج قرأ كل من حمزة والكساب وشعبة بالتحق قٌ والباقون
بتسه لٌ الثان ةٌ إلا حفصا وقنبل.
.....................
465 - وك ؾٌ قرأ قنبل كلمة ءامنتم ؟
ج – قرأ قنبل كلمة ءامنتم بهمزة واحدة محققة ف سورة طه
قَالَ آمَنْتُمْ لَهُ قَبْلَ أَنْ آذَنَ لَكُمْ إِنَّهُ لَكَبِ رٌُكُمُ الَّذِي عَلَّمَكُمُ السِّحْرَ
فَلَؤُقَطِّعَنَّ أَ دٌِْ كٌَُمْ وَأَرْجُلَكُمْ مِنْ خِلَبؾٍ وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ فِ جُذُوعِ النَّخْلِ
وَلَتَعْلَمُنَّ أَ نٌَُّا أَشَدُّ عَذَابًا وَأَبْقَى ) 71 )
وف سورة الشعراء قرأها بتحق قٌ الأولى وتسه لٌ الثان ةٌ قَالَ
واْمَنْتُمْ لَهُ قَبْلَ أَنْ آذَنَ لَكُمْ إِنَّهُ لَكَبِ رٌُكُمُ الَّذِي عَلَّمَكُمُ السِّحْرَ فَلَسَوْؾَ
تَعْلَمُونَ لَأُقَطِّعَنَّ أَ دٌِْ كٌَُمْ وَأَرْجُلَكُمْ مِنْ خِلَبؾٍ وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ أَجْمَعِ نٌَ
( 49 ( الشعراء
100
وقرأها ف سورة الأعراؾ والشعراءبإبدال الأول واوا حال
الوصل فقط وتسه لٌ الثان ةٌ هكذا:
قَالَ فِرْعَوْنُ واْمَنْتُمْ بِهِ قَبْلَ أَنْ آذَنَ لَكُمْ إِنَّ هَذَا لَمَكْرٌ مَكَرْتُمُوهُ فِ الْمَدِ نٌَةِ لِتُخْرِجُوا مِنْهَا أَهْلَهَا فَسَوْؾَ تَعْلَمُونَ ) 123 (الأعراؾ
أما إذا وقؾ على الكلمة قبلها وبدأ بها ف قٌرأ بهمزة واحدة محققه
) ءامنتم (
كذا كلمة ءامنتم ف سورة الملك قرأها وصلب كما ف الأعراؾ
هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولًا فَامْشُوا فِ مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِنْ
رِزْقِهِ وَإِلَ هٌِْ النُّشُورُ وأَمِنْتُمْ مَنْ فِ السَّمَاءِ أَنْ خٌَْسِؾَ بِكُمُ الْأَرْضَ
فَإِذَا هِ تَمُورُ ) 15 ( ) 16 ( الملك
466 – وما هو دل لٌ قراءة قنبل من الشاطب ةٌ؟
ج – الدل لٌ قول ول الله الشاطب :ً
190 - ..............وَلِقُنْبُلٍ بِإِسْقَاطِهِ الأُولى بِطه تُقُبِّلبَ
191 - ....... وَأَبْدَلَ قُنْبُل فِ اْلأَعْرَاؾِ مِنْهَا الْوَاوَ وَالْمُلْكِ مُوْصِلبَ
...........................................
467 - – وك ؾٌ قرأ حفص كلمة أأامنتم ؟
ج – قرأ حفص كلمة أأامنتم بهمزة واحده محققه وه الثان ةٌ
وأسقط الأولى ف مواطنها الثلبثة ف الأعراؾ وطه والشعراء
هكذا ) ءامنتم (
......................................
468 _ وما هو دل لٌ قراءة حفص ف كلمة ءامنتم؟
ج – الدل لٌ قول الإمام الشاطب :ً
..............وَلِقُنْبُلٍ بِإِسْقَاطِهِ الأُولى بِطه تُقُبِّلبَ
وَف كُلِّهَا حَفْصٌ .........
101
...........................
469 – ك ؾٌ تُقرأ همزة الوصل إذا وقعت ب نٌ همزة القطع ولام
التعر ؾٌ؟
ج – اتفق أهل الأداء على تؽ رٌٌ همزة الوصل إذا وقعت ب نٌ لام
التعر ؾٌ وهمزة القطع ، منهم من أبدلها ومنهم من سهلها وهما
وجهان جابزان لجم عٌ القراء.
......................
470 - وما هو حكم قراءة الإبدال ف هٌا؟
ج – قراءة الإبدال تص رٌ من قب لٌ المد اللبزم ف شٌبع ف هٌا المد ،
إلا إذا تحركت اللبم لعارض مثل ، الآن ف قراءة نافع.
.................................
471 – كم موضع ف القرءان انطبق عل هٌ الحكم السابق؟
ج- مواضع الكلمات للحكم السابق ف ست مواضع وه :
1- كلمة آلذكر نٌ ف آ تٌ الأنعام:
قُلْ آلذَّكَرَ نٌِْ حَرَّمَ أَمِ الْأُنْثَ نٌٌَِْ أَمَّا اشْتَمَلَتْ عَلَ هٌِْ أَرْحَامُ الْأُنْثَ نٌٌَِْ
( ......... 143 ( ) 144 ( الأنعام
2- كلمة آلله ووردت ف موضع نٌ الأول ب وٌنس والثان بالنمل
وهما:
أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللهَِّ تَفْتَرُونَ
قُلْ آللهَّ ) 59 ( وٌنس
.. خَ رٌٌْ أَمَّا شٌُْرِكُونَ
آللهَّ ) 59 ( النمل
3 -كلمة آلان ووردت ف أ تٌ نٌ ب وٌنس وهما:
أَثُمَّ إِذَا مَا وَقَعَ آمَنْتُمْ بِهِ آلْآنَ وَقَدْ كُنْتُمْ بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ ) 51 )
آلْآنَ وَقَدْ عَصَ تٌَْ قَبْل وَكُنْتَ مِنَ الْمُفْسِدِ نٌَ ) 91 ( وٌنس
........................................
102
472 - وهل هناك كلمات أخرى انطبق علبها الحكم السابق؟
ج _ هناك كلمة واحدة وه كلمة آلسحر لأب عمرو فقط ف سورة وٌنس قٌرأها بهمزة استفهام ف نٌطبق عل هٌا الوجه نٌ من
الإبدال والتسه لٌ ف قوله تعالى:
لَا صٌُْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِ نٌَ
نَّ اللهَّ سَ بٌُْطِلُهُ إِ
نَّ اللهَّ مَا جِبْتُمْ بِهِ آلسِّحْرُ إِ
( 81 ( وٌنس
..................................
473 – وما هودل لٌ قرابت الإبدال والتسه لٌ ف المواضع
السابقه؟
ج – الدل لٌ قول الإمام الشاطب رحمه الله:
وَإِنْ هَمْزُ وَصْلٍ بَ نٌَْ لاَمٍ مُسَكِّنٍ وَهَمْزَةِ الاِسْتِفْهَامِ فَامْدُدْهُ مُبْدِلاَ
فَلِلْكُلِّ ذَا أَوْلى وَ قٌَْصُرُهُ الَّذِي سٌَُهِّل عَنْ كُلِّ كَآلانَ مُثِّلبَ
........................................زز
474 – كم عدد المواضع الت اتفقت روا ةٌ هشام على الإدخال
ب نٌ همزت هٌا؟
ج – اتفقت روا ةٌ هشام على سبعة مواضع بالقرءان على إدخال
ألفا ب نٌ همزت هٌا ف كلمة واحده.
.....................
475 – وما هو دل لٌ على هذا العدد؟
ج – الدل لٌ قول الإمام الشاطب :ً
وَف سَبْعَةٍ لاَ خُلْؾَ عَنْهُ .................
....................................
476 – وما ه هذه المواضع السبعة؟
ج- المواضع السبعة ه :ً
103
1- الموضع الأول بمر مٌ ]وَ قٌَُول الْإِنسَانُ أَبِذَا مَا مِتُّ لَسَوْؾَ
أُخْرَجُ حَ اًٌّ ]مر مٌ : 66 ]
2- الموضع الثان بالأعراؾ ]أَبِنَّكُمْ لَتَؤْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن
دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ ]الأعراؾ : 81 ]
3- الموضع الثالث بالأعراؾ ]وَجَاء السَّحَرَةُ فِرْعَوْنَ قَالْواْ أَبِنَّ
لَنَا لأَجْراً إِن كُنَّا نَحْنُ الْؽَالِبِ نٌَ ]الأعراؾ : 113 ]
4- الموضع الرابع بالشعراء ]فَلَمَّا جَاء السَّحَرَةُ قَالُوا لِفِرْعَوْنَ أَبِنَّ
لَنَا لَأَجْراً إِن كُنَّا نَحْنُ الْؽَالِبِ نٌَ ]الشعراء : 41 ]
5- الموضع الخامس بالصافات ] قٌَُول أَبِنَّكَ لَمِنْ الْمُصَدِّقِ نٌَ
]الصافات : 52 ]
6- الموضع السادس بالصافات ]أَبِفْكاً آلِهَةً دُونَ اللهَِّ تُرِ دٌُونَ
]الصافات : 86 ]
7- الموضع السابع بفصلت ]قُلْ أَبِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ
فِ وٌَْمَ نٌِْ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَاداً ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِ نٌَ ]فصلت : 9 ]
.....................................
477 – وما هو دل لٌ هذه المواضع السبعة؟
ج – الدل لٌ قول الإمام الشاطب :ً
وَف سَبْعَةٍ لاَ خُلْؾَ عَنْهُ بِمَرْ مٌٍَ وَف حَرْفَ الأَعْرَاؾِ وَالشُّعَرَا الْعُلبَ
أَبِنَّكَ آبِفْكاً مَعًا فَوْقَ صَادِهَا وَف فُصِّلَتْ حَرْؾٌ وَبِالخُلْؾِ سُهِّلبَ
........................................
478 – ك ؾٌ قُرأت كلمة أبمة ؟
ج- قرأت كلمة أبمة بتسه لٌ الثان ةٌ ، وقرأت بالتحق قٌ مع الإدخال
وعدمه.
..........................
479 – من قرأ كلمة أبمة بالتسه لٌ ؟
104
ج – قرأها بالتسه لٌ أهل سما ) نافع وابن كث رٌ وأبو عمرو(.
........................
480 – ومن قرأها بالإدخال على التحق قٌ؟
ج – قرأها هشام بالتحق قٌ مع الإدخال وعدمه .
...................
481 - ومن قرأها بالتحق قٌ فقط؟
ج – قرأها الباقون ) ابن ذكوان وعاصم وحمزة والكساب (
بالتحق قٌ فقط.
....................................
482 – وما هو الدل لٌ على قراءة كلمة أبمة من النظم؟
الدل لٌ قول الإمام الشاطب :ً
وَآبِمَّةً بِالخُلْؾِ قَدْ مَدَّ وَحْدَهُ وَسَهِّلْ سَمَا وَصْفاً وَف النَّحْوِ أُبْدِلاَ
.............................
نها ةٌ الجزء الأول وآخره باب الهمزت نٌ من كلمة.
سم رٌ بن عبدالرح مٌ عل بس وٌن 2009 م